الاتحاد

الرياضي

مصرع جيليت وإصابة 5 متسابقات بجروح خطيرة


قال مسؤولون أمس إن متسابقة الدراجات الاسترالية امي جيليت قتلت وأصيبت خمس آخريات من أعضاء فريق استراليا للدراجات بسباقات الطرق للسيدات بجروح بالغة عندما صدمتهن سيارة أثناء التدريب في المانيا·
وقتلت جيليت بطلة التجديف الاولمبية السابقة عندما صدمت سيارة المتسابقات الست قرب بلدة تسولنرودا على بعد نحو 80 كيلومترا جنوبي لايبزيج حوالي الساعة 1540 بتوقيت جرينتش أمس الأول· والمتسابقات المصابات هن كيتي براون ولوريان جراهام وكيت نيكولز ولويز ياكسلي واليكسيس رودز·
وكانت سيارة قد اقتحمت طريقا كان فريق استراليا للسيدات يتدرب عليه فقتلت متسابقة وأصابت خمسا بإصابات خطيرة· ووقع الحادث قبل يوم واحد من انطلاق السباق حين خرجت سيارة تقودها فتاة عمرها 18 عاما عن الطريق لاسباب غير معروفة وانزلقت باتجاه الفريق الاسترالي الذي كان يخوض مرانا على طريق دائري ·
وقالت لجنة الرياضة الاسترالية والاتحاد الاسترالي للدراجات في بيان مشترك 'تؤكد اللجنة والاتحاد بأسف بالغ مقتل متسابقة الدراجات امي جيليت وإصابة خمس من زميلاتها بجروح بالغة في الحادث المأساوي في المانيا·
'وتقدم اللجنة والاتحاد تعازيهما لأسرة وأصدقاء امي·' وأبلغ جراهام فريدريكس المدير التنفيذي للاتحاد الاسترالي للدراجات الصحفيين أن حالة ياكسلي ورودز 'خطيرة للغاية' والمتسابقات الثلاث المتبقيات في حالة مستقرة بالمستشفى· وتعاني ياكسلي من 'إصابات بالغة' تطلبت خضوعها لعملية جراحية في حين تعاني رودز من كسر في القفص الصدري وارتجاج شديد في المخ·
وتابع فريدريكس أن براون أصيبت بكسر في الساق بينما تعاني نيكولز من إصابة في الأنسجة وتمزق في أوتار اليد تطلب جراحة في حين تعاني جراهام من كسور مضاعفة في ركبتيها وأصابعها وعظمتي الترقوة·
وكانت تغطية الحادث من جانب وسائل الاعلام الاسترالية كبيرة أمس وقدم رئيس الوزراء الاسترالي جون هاوارد والمعارضة تعازيهم وأبدوا تعاطفهم مع أسر الضحايا·
وكانت جيليت عضوة في الفريق الاسترالي للدراجات بكأس العالم ودورة العاب الكومنولث وشاركت في اولمبياد 2000 مع فريق الدراجات بعد ان شاركت مع فريق التجديف الاسترالي في اولمبياد اتلانتا عام 1996 عندما كانت واحدة من الثماني لاعبات اللائي حصلن على المركز الخامس· وتزوجت بعد ذلك من بطل العالم في التجديف والمدرب الاسترالي سايمون جيليت·
وقال جون كوتس رئيس اللجنة الاولمبية الاسترالية في بيان 'كانت امي رياضية فريدة مثلتنا على مستوى مرتفع في رياضتين· ' وكانت جيليت البالغة من العمر 29 عاما من بين المئة متسابقات الأوائل على العالم في سباقات الطرق للدراجات·
من ناحية أخرى قرر مسؤولو السباق إلغاء المرحلة الافتتاحية التي كانت مقررة أمس إثر الحادث· وقال المنظمون إن مراسم تخليد ذكرى جيليت ستحل محل المرحلة الافتتاحية·

اقرأ أيضا

الإمارات تطلب استضافة مونديال الفروسية 2022