الاتحاد

الإمارات

واشنطن تشعر بقلق لاقتراب ظهور الذئب الأميركي المفترس


يتميز الذئب الأميركي الصغير بالذكاء والقدرة على التكيف والتسلل خفية كما انه يعمل في الظلام ويمكن اكتشافه على مسافة تقل عن خمسة كيلومترات، فالحيوان الماكر تأقلم في الغرب الأميركي لكن مع تفشي سموم اصحاب مزارع المواشي جاء الى قلب العاصمة واشنطن والحكومة تريد ان تعرف أين هو وماذا يفعل· قال كين فيربي الحارس بإدارة المحميات الطبيعية القومية لا تتركوا بقايا طعام ليلا·· وكما تعرفون لا تتركوا ايضا حيواناتكم الأليفة في الخارج ليلا·
وكانت آخر مرة شوهدت فيها الذئاب الأميركية في أواخر العام الماضي عند الاطراف الخارجية لغابة روك كريك وهي غابة من أشجار الأخشاب الثقيلة الطبيعية في وديان ومنحدرات التلال تمتد في شريط ضيق شمال غربي واشنطن وضواحيها وتقع على حدود جورجتاون احدى ضواحي واشنطن التي تشتهر بأناقتها التاريخية·
لكن فيربي اكتشف احداها مؤخرا بالقرب من حي السفارات الذي يقع على مرمى حجر من جورجتاون وعلى مسافة عشر دقائق تقريبا بالسيارة من البيت الأبيض، وتلقت ادارة المتنزهات انباء عن مشاهدتها في اربعة أماكن اخرى في الموقع نفسه· وقال فيربي: كنت أقود سيارتي في طريق في غابة روك كريك وكان ذلك في السادسة والنصف صباحا وركض احداها بعرض الطريق امامي مباشرة عبر الطريق بأقصى سرعة، ومضى يقول: ان لديها قدراً ما من الانتشار، شاهدناها في الجزء الشمالي من الغابة ونرصدها الآن بصورة خاطفة حول منطقة شارع ماساتشوستس الرئيسي·
ولفتت الذئاب الأميركية الى جانب الآيائل الآخذة في التزايد في غابة روك كريك قدرا كبيرا من الانتباه الى حد ان مجلس المدينة سيدعى لاجتماع طارئ لمناقشة الحياة البرية مع المسؤولين المحليين وسكان المدينة، وفي الوقت نفسه يحاول فيربي وزملاؤه اقتفاء أثر الذئاب·
وقال فيربي: نبحث عن مواقع الأوكار النشطة، ومضى يقول: نريد ربما وضع كاميرا حساسة للحركة كي يمكننا رؤيتها خصوصا في ابريل ومايو عندما تولد ذئاب جديدة·
ونظرا لأن جزءاً كبيرا من المحمية التي تبلغ مساحتها 1754 فدانا وتزيد قليلا عن مساحة مزرعة الرئيس الاميركي جورج بوش في تكساس يطوق بعض احياء واشنطن الأكثر اناقة اصبحت الآيائل هدفا شائعا لأصحاب البيوت الراغبين في حماية أفنية بيوتهم الأنيقة وحدائقهم، لكن الذئب الاميركي وافد جديد نسبيا يجتذب معه مجموعة جديدة تماما من المشكلات·
وينتمي الذئب لجنس للعائلة الكلبية لكنه ليس كالكلاب الأليفة، وكلاهما يقتات على القمامة والقنص ويتميز الذئب الأميركي بحاسة سمع وحاسة شم قويتين وقد يصل وزنه الى 18 كيلوجراما ويقفز بسهولة فوق سور ارتفاعه 2,4 متر ويفضل القطط، وهو قد يتغذى على الثدييات الصغيرة لكنه يأكل ايضا الحشرات والزواحف والفاكهة وثمر العليق· وتحظى الذئاب الصغيرة باحترام لدى الأميركيين الأصليين كما كانت مادة للحكايات الشعبية في جنوب غرب الولايات المتحدة لكن المزارعين يرون انها وباء بينما يرى المدافعون عن البيئة انها ضرورية للحفاظ على التوازن الطبيعي·

اقرأ أيضا

أحمد بن محمد يوجّه بسرعة إعداد استراتيجية إعلامية موحّدة بدبي