عقيل الحلالي (صنعاء)

صد الجيش اليمني، أمس السبت، هجمات شنتها ميليشيات الحوثي الانقلابية في محافظات صعدة ومأرب والبيضاء، موقعة في صفوف الميليشيات أكثر من 53 قتيلاً وعشرات الجرحى. وأفادت مصادر عسكرية يمنية «الاتحاد» بأن ميليشيات الحوثي واصلت تصعيدها العسكري في العديد من جبهات القتال، مستغلة قرار وقف إطلاق النار الذي أعلنته، من جانب واحد، القيادة المشتركة للتحالف الذي تقوده السعودية ودخل حيّز التنفيذ الخميس الماضي، بهدف دعم جهود السلام، واستجابة لمواجهة تفشي جائحة كورونا.
وذكر المركز الإعلامي للجيش اليمني، في بيان، أن ميليشيا الحوثي نفذت، السبت، عملية التفاف وهجوم على مواقع تابعة للجيش في مديرية باقم شمال محافظة صعدة (شمال) على حدود السعودية، موضحاً أن الميليشيات الحوثية حاولت استغلال استجابة الجيش والحكومة لقرار وقف إطلاق النار، وشنت هجومها على مواقع شرق باقم.
ونقل البيان عن قائد محور آزال العسكري، العميد ياسر الحارثي، أن قوات الجيش تمكنت من التصدي للهجوم الحوثي وشنت هجوماً عكسياً «نوعياً» على مواقع الميليشيات في المنطقة الرابطة بين منطقة النقعة وشرق باقم، مؤكداً مصرع 38 عنصراً من الميليشيا وجرح عشرات آخرين خلال الهجوم.
وفي محافظة الجوف المجاورة، اندلعت، السبت، مواجهات عنيفة بين القوات الحكومية وميليشيا الحوثي التي هاجمت معسكراً للجيش في مديرية خب والشعف، شمال شرق المحافظة. وخلفت الاشتباكات قتلى وجرحى في صفوف الجانبين.
وإلى الجنوب من الجوف، صدت قوات الجيش اليمني، أمس، هجوماً لميليشيا الحوثي على مواقعها في منطقة الضيق شمال مديرية صرواح غرب محافظة مأرب.
وقال متحدث عسكري في مأرب أن القوات أفشلت هجوماً للحوثيين على مواقعها في منطقة الضيق بعد اشتباكات أوقعت 15 قتيلاً من الميليشيا، لافتاً إلى أن قوات الجيش تمكنت أيضاً من أسر 7 مسلحين حوثيين، بينهم قيادي ميداني، كما صدت قوات تابعة للجيش اليمني، السبت، محاولة تسلل لميليشيات الحوثي في منطقة نجد العتق، شرق مديرية نهم.
وفي سياق متصل، أعلن الجيش اليمني، في بيان مساء أمس السبت، إفشال هجمات واسعة للميليشيات الحوثية على مواقعه في شمال محافظة البيضاء وسط البلاد، وأوضح البيان أن القوات الحكومية كسرت هجمات للميليشيات على مواقع محررة في مديريتي ناطع والملاجم ومنطقة قانية شمال محافظة البيضاء، مؤكداً تكبد الميليشيات «خسائر بشرية ومادية كبيرة».
وذكر مصدر عسكري في البيضاء أن ميليشيا الحوثي «لجأت إلى قصف مواقع الجيش، والأحياء السكنية في منطقة قانية، بالدبابات والمدفعية الثقيلة مستغلّة غياب طيران تحالف دعم الشرعية» منذ بدء سريان وقف إطلاق النار ظهر الخميس.