الاتحاد

الرياضي

الألماني رايمون يكشف عن طموحاته مع الشعب


صدقي عبدالعزيز:
قام كل من اسماعيل عبدالله أمين السر العام لنادي الشعب والمدرب الألماني ويلي رايمون بالتوقيع على عقد الاتفاق بين النادي والمدرب لتولي مهمة الإشراف الفني على الفريق الأول بالنادي خلال الموسم الرياضي المقبل 2005/·2006
وتم التوقيع على العقد بقاعة الاجتماعات بالاستاد الرئيسي لكرة القدم بحضور كل من هشام الزرعوني ومحمد الحساني عضوي المجلس الى جانب رضا عباس عضو اللجنة الرياضية بالنادي وجاسم الدوخي قائد فريق الكوماندوز وسعيد يوسف لاعب الفريق الأول وعلي العاملي مدير النادي وموسى مادبو المحاسب، إضافة الى نجم عبدالله مهندس الصفقة وأحمد حسن مشرف الاستاد والذي أحسن الإعداد للمؤتمر وتجهيزه بشكل لائق· كما حضر مراسم التوقيع رجال الإعلام المرئي والمقروء·
وكانت الإدارة الشعباوية قد دعت لمؤتمر صحفي لتقديم المدرب ومعاونه والذي عقد بعد ظهر أمس بالقاعة الرئيسية باستاد نادي الشعب، ورحبه اسماعيل عبدالله في كلمته بالإعلاميين شاكراً حضورهم ومتابعتهم لأحداث النادي، مشيداً بدورهم وتعاونهم مع كافة الأندية الرياضية بالدولة، موضحاً أن الإدارة الشعباوية برئاسة الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي رئيس النادي قد سعت للتعاقد مع هذا المدرب العالمي الألماني ويلي رايمون ومساعده بيتر نوجلي لإرضاء طموحات جماهيرها، متمنياً التوفيق للمدرب وأن يحقق ما تصبو إليه الإدارة والفريق والجماهير، موضحاً ان ذلك لن يتحقق إلا بتكاتف الجميع وبجهود اللاعبين أبناء النادي المخلصين وتعاونهم مع المدرب·
ورفض الإفصاح عن قيمة التعاقد مع المدرب، موضحاً ان ذلك في طي الكتمان·
كما توجه بالشكر لنجم عبدالله الذي كان وراء التعاقد مع المدرب ، مشيداً بتعاونه مع الإدارة الشعباوية حتى تكللت الصفقة بالنجاح، متمنياً أن يكون المدرب وجهازه الفني والإداري عند حسن ظن الجماهير الشعباوية، داعياً الجميع للتكاتف والمؤازرة من إداريين ولاعبين وجماهير لتحقيق الطموحات والسعي لإحراز لقب الدوري والكأس آملاً التوفيق من الله، موجهاً شكره للإعلاميين مرة أخرى· وتحدث المدرب الألماني ويلي رايمون معرباً عن سعادته بالتوقيع على تدريب فريق الكوماندوز الشعباوي والذي تعرف على لاعبيه من خلال بعض الأشرطة للمباريات واليومان اللذان قضاهما معهم في التدريب، مؤكداً أن فريق الشعب من الفرق الجيدة آملاً أن يحقق معهم الكثير من النجاحات خلال الموسم الكروي الجديد خاصة وانهم يتميزون بالإصرار والمهارات·
وأوضح انه لمس خلال فترة تواجده بأنه فريق جيد ولكنه يحتاج للمزيد من الوقت للتعرف أكثر عليهم ووضع بصماته على أدائهم وسيتم ذلك خلال المرحلة المقبلة من الإعداد الخارجي حيث إن فترة الإعداد هي الأهم لخوض المنافسات وعلينا رفع معدلات اللياقة وتجهيز اللاعبين بشكل بدني عال، إضافة الى المهارات خاصة وانني سأعتمد الطريقة الألمانية مع الفريق·
وأعلن أنها المرة الأولى التي يتولى خلالها التدريب بالمنطقة العربية ولإحدى فرقها ولكنه كون فكرة عن كرة الإمارات من خلال أصدقائه المدربين الألمان أمثال هولمان، وانه سيقوم بتطبيق طريقة اللعب التي يراها مناسبة لفريق عقب التعرف عليهم وعلى إمكانياتهم داخل الملعب خلال المعسكر الخارجي حيث إننا نعتمد على وسط الميدان كثيراً في ألمانيا·
قبلت التحدي
وأعلن عن قبوله للتحدي بالسعي للفوز ببطولة الدوري والكأس وهذا هو ما دفعه للتعاقد والحضور لخوض غمار هذه التجربة الجديدة بالمنطقة العربية حيث سأسعى لعمل اسم لي بالمنطقة بالتعاون مع أعضاء الجهازين الفني والإداري الذي أثق في قدراتهم العالية، موضحاً ان مساعده نوجلي سبق له العمل معه في ألمانيا ويعرف قدراته الجيدة في الإعداد·
وأوضح انه سيسعى لإدخال الفكر الكروي وغرس حب الفوز لدى اللاعبين، ويكفي العمل ساعتين مع الفريق يومياً لإعدادهم بصورة جيدة، متمنياً التوفيق خلال عمله في ظل توافر الدعم الإداري الكبير من إدارة النادي للفريق وللجهاز·

اقرأ أيضا

«بوم بوم» يغرد في دوري أبوظبي للكريكت