الاتحاد

الإمارات

شركات مقاولات ونقليات تنفذ برامج توعية لسائقيها في أبوظبي

سائقون يشاركون في حلقة توعوية نظمتها إدارة مرور أبوظبي (من المصدر)

سائقون يشاركون في حلقة توعوية نظمتها إدارة مرور أبوظبي (من المصدر)

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي) - بدأت شركات مقاولات ونقليات، بالتعاون مع مديرية المرور والدويات بشرطة أبوظبي، بتنفيذ برامج توعية لسائقيها باشتراطات السلامة والأمن في أثناء القيادة على الطرق علاوة على منعهم من القيادة في أوقات انتشار الضباب الكثيف في خطوة جديدة لخفض معدلات الحوادث الجسيمة التي يمكن أن تتسبب فيها الشاحنات.
وتواصل مديرية المرور والدوريات حملاتها التوعوية الميدانية التي تستمر على مدار العام، حيث تقوم فرق التوعية التابعة لقسم العلاقات العامة والإعلام بالمديرية بزيارة العديد من شركات المقاولات والنقليات.
وكان أخر هذه الزيارات لمجموعة بينونة الغربية للمقاولات العامة بمنطقة المصفح في أبوظبي وتوعية 200 من سائقيها بضرورة التزام الحيطة والحذر في أثناء قيادة الشاحنات الثقيلة علاوة على ضرورة احترام قوانين المرور والالتزام بالسرعات القانونية.
وأضافت المديرية أنها تعطي الأولوية دائما لتنفيذ استراتيجية السلامة المرورية بغية خفض عدد الحوادث لاسيما الشاحنات الثقيلة وما ينتج عنها من وفيات وإصابات بليغة على طريق أبوظبي السلع نسبة لما يمثله الطريق من أهمية مرورية واقتصادية لربط الدولة بالدول المجاورة.
وقال محمد خلفان الهاملي رئيس مجموعة “بينونة الغربية” للمقاولات والتي نفذت حلقة توعية وتدريب لسائقي الشاحنات لديها، “إن المجموعة تركز على تطوير أداء السائقين فيها وذلك بهدف المحافظة على سلامتهم وسلامة السائقين الآخرين على الطرق علاوة على تحقيق وفورات اقتصادية حيث تم خفض معدلات الحوادث وبالتالي انضباط سير العمل بالشركة والمشروعات القائمة عليها دون توقف بسبب وقوع الحوادث”.
وأضاف الهاملي أن عدد السائقين في الشركة ممن تلقوا التدريب الذي قدمته مديرية المرور والدوريات بشرطة أبوظبي، بلغ 200 سائق على شاحنات كبيرة، مشيرا إلى أن الشركة بها حوالي 1000 مركبة خفيفة ومتوسطة وثقيلة.
إلى ذلك، قال زهير شماندي المدير العام لمجموعة بينونة الغربية “إن إدارة الشركة تهتم بجدية حلقات التوعية والتدريبات لجميع السائقين لاسيما سائقي الشاحنات ونوفر لهم معلومات حول كيفية صيانة المركبات والتعامل مع الأعطاب على الطريق علاوة على التعامل الصحيح مع المركبة في حالات الطوارئ”.
وأشار إلى أن المجموعة حاصلة على العديد من الشهادات العالمية في الجودة ومنها 9001 في عام 2004 للجودة وشهادة أخرى 14001 للمعايير البيئة و18001 للصحة والسلامة علاوة على شهادة معالجة النفايات والصحة والسلامة من دائرة بلدية أبوظبي.
يذكر أن المديرية قامت بتطبيق العديد من الإجراءات التي هدفت إلى توفير السلامة المرورية وتلافي المخاطر التي تسببها حوادث الشاحنات من خلال تحديد سرعتها على الطرق الخارجية بـ 80 كم في الساعة ، كما شملت الإجراءات الوقائية لمنع حوادث الشاحنات إيقاف حركة سيرها على الطرق الخارجية في حالة انخفاض مستوى الرؤية الأفقية بسبب الضباب وتقلبات الطقس وذلك حيت وضوح الرؤية بجانب تحديد طرق سيرها وحظر دخولها إلى مدينة أبوظبي خلال أوقات الذروة وخلال الأحوال الجوية المتغيرة.
وكانت المديرية قد دعت الشركات العاملة في مجال النقل بالشاحنات والسائقين إلى الالتزام بقانون المرور والسرعات القانونية والحمولات القانونية وعدم التجاوز وفحص الإطارات وعدم استخدام الإطارات المقلدة والتي انتهت فترة صلاحيتها وترك مسافات كافية خلف المركبات الأخرى. وشددت على ضرورة التأكد من تثبيت الحمولات بالشكل الصحيح وذلك لتجبن سقوطها وتناثرها على الطرق مما ينتج عنه وقوع حوادث خطرة وعرقلة لحركة المرور علاوة على أن الحمولة الزائدة، والتي قد تتسبب في انفجار الإطارات نتيجة الضغط العالي عليها ويلزم القانون جميع السائقين بالتقيد بالحمولة المحددة حيث إنها تحمل مواد كيميائية وبترولية خطرة.

اقرأ أيضا

رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون الرئيس التونسي المنتخب