الرياضي

الاتحاد

علي حسين.. 122 دقيقة في موسم «الرباط الصليبي»

علي حسين مع الطبيب عقب إجراء الجراحة (الاتحاد)

علي حسين مع الطبيب عقب إجراء الجراحة (الاتحاد)

سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)

122 دقيقة فقط، قضاها اللاعب علي حسين مع خورفكان في موسم «الرباط الصليبي»، لتجسد معاناة الأمل والألم في استعادة موقعه المفقود مع فريقه الجديد، الذي لم يتمكن من رد التقدير له على ثقته بالتعاقد معه في «الانتقالات الصيفية» الماضية، إذ شارك ضمن التشكيلة الأساسية أمام الجزيرة بالجولة الافتتاحية لكأس الخليج العربي ضمن المجموعة الأولى ثم 32 دقيقة أمام النصر في الجولة الثانية ثم خرج بعدها وهو يعاني من الألم الذي تعرض له إثر الاحتكاك القوي مع أحد لاعبي النصر، قبل أن تثبت الفحوص الطبية التي خضع لها لاحقاً إصابة «الرباط الصليبي»، حيث قام بإجراء العملية الجراحية في دبي.
ودشن علي حسين عملياً تدريبات العودة إلى صفوف الفريق حسب البرنامج المقرر من الأطباء في مركز «فيفا» الطبي بدبي لضمان وصوله إلى مرحلة الشفاء من الإصابة واستعادة جاهزيته من خلال التدريبات البدنية الخفيفة تمهيداً للعودة المؤكدة إلى الفريق في مارس المقبل على أقل تقدير. وعانى خورفكان من غياب علي حسين لأنه جاء بعد إصابة زميله خالد المازمي في المعسكر الخارجي قبل انطلاق الموسم الجديد خصوصاً أن المشكلة كانت مرتبطة بمركزهما في وسط الملعب، ما تسبب بفراغ كبير رغم الجهود التي بذلت من العناصر الأخرى في صفوف الفريق لأداء الدور الإيجابي في المرحلة الماضية.
وقال علي حسين إنه يتابع التأهيل في «مركز فيفا» بالرغبة القوية في تخطي جميع المراحل الخاصة بالتأهيل لبلوغ المستوى المطلوب من الجاهزية ويتمنى لو أنه يملك قرار العودة إلى الفريق في الفترة المقبلة بعد استئناف الدوري لأنه يدرك أهمية توافر جميع الخيارات أمام الجهاز الفني. وأضاف: «أشكر جميع مسؤولي النادي على كل الجهود التي بذلت من جانبهم في الفترة الماضية معي ومع كل اللاعبين الذين عانوا من ظروف الإصابة وأتمنى أن تكون الظروف أفضل في الفترة المقبلة حتى نرد على هذا التقدير من خلال الأداء الإيجابي في الملعب والفريق قادر على تخطي الوضع الحالي في الدوري لأنه يملك الإرادة والرغبة في التغيير نحو الأفضل».
وأشار حسين إلى أن المنافسة في الدوري أمام جميع الاحتمالات في الدور الثاني والأمر المهم بالنسبة لخورفكان العمل على مضاعفة الجهود والتفاني في خدمة الفريق والأداء القوي في جميع المباريات بالتوقعات الإيجابية مع المحاولات المكثفة التي يقوم بها النادي لتعزيز صفوفه بالعناصر الجيدة من اللاعبين المواطنين والأجانب.

اقرأ أيضا

مدرب «أبيض الشباب» ينتظر قرار «المنتخبات»