الاتحاد

الإمارات

سجن 3 طلبة 4 سنوات لإدانتهم بحيازة وتعاطي «السبايس»

عاقبت محكمة الجنايات بدبي ثلاثة طلاب أجانب بينهم فتاة من جنسيات أميركية وكندية وفرنسية، بالسجن لمدة 4 سنوات وإبعادهم عن أراضي الدولة، عقب انتهاء مدة العقوبة لتعاطيهم مادة “السبايس” المخدرة، وتعريضهم حياة الناس للخطر لقيامهم ببيع مواد عشبية يؤدي تناولها إلى الإضرار بالجهاز العصبي للإنسان.
وكانت النيابة العامة بدبي، أفصحت في وقت سابق من العام الماضي، أن الإدارة العامة لمكافحة المخدرات، ألقت القبض على الطلاب الثلاثة الذين تتراوح أعمارهم بين 21 و25 عاما في يوليو الماضي، بعد ورود معلومات عن حيازتهم كمية من مخدر “السبايس” وتعاطيه، ومحاولتهم بيع ما بحوزتهم منه لغيرهم.
وبينت النيابة، أن رجال مكافحة المخدرات ألقوا القبض على المدان الأول وهو يحاول بيع كمية من المخدرات لمصدر يتبع شرطة دبي بقيمة 2500 درهم، فيما ألقي القبض على الفتاة بعد أن أفاد المدان الأول، أنه حصل على الكمية المضبوطة بحوزته منها حيث سارع أفراد المكافحة إلى ضبطها في المركبة التي كانت تجلس فيها، فيما ألقي القبض على المدان الثالث وهو شقيق الفتاة بعد اعتراف المدانين بأنهما حصلا على المخدرات منه.
وفي قضية أخرى، دانت المحكمة خليجياً يبلغ من العمر 26 عاما بتسهيل تعاطي المخدرات لطالب من جنسيته، فضلا عن إدانته والطالب وشخص ثالث من الجنسية الفلسطينية بتعاطي المخدرات، وعاقبته بالسجن لمدة 5 سنوات وتغريمه 20 ألف درهم، فيما عاقبت المتهمين الآخرين بالسجن لمدة 4 سنوات وإبعاد الفلسطيني عن أراضي الدولة عقب قضاء فترة العقوبة.
في قضية ثالثة، أصدرت المحكمة عقوبات بحق أربعة مواطنين، واثنين من جزر القمر تراوحت بين الحبس لمدة 6 أشهر وعام لاعتدائهم على شاب ما تسبب في إصابته بعاهة مستديمة نسبتها 5% بحسب تقرير الطب الشرعي.
وقررت المحكمة في قضية أخرى، معاقبة موظف بالحبس لمدة عام لاعتدائه على عريف شرطة وإصابته بعاهة مستديمة قدرها الطب الشرعي بنسبة 3%، فيما قررت انقضاء الدعوى في قضية شروع بالقتل كانت النيابة العامة تتهم فيها سائقا باكستانيا قالت إنه ارتكبها بحق سائق آخر من جنسيته بعد مشادة حصلت بينهما.
وقضت المحكمة بحبس مندوب مبيعات باكستاني الجنسية لمدة 6 أشهر لتهديده زميلا له بالقتل ما لم يقم المجني عليه بالتنازل عن بلاغ شرطة كان تقدم به بحق المدان في وقت سابق، كما عاقبت الهيئة القضائية متهماً في قضية أخرى بالحبس لمدة 3 أشهر بعد أن دانته بتهديد بريطاني. وقررت المحكمة معاقبة بائع إيراني بالسجن لمدة 4 سنوات لهتكه عرض مربية أطفال فلبينية بالإكراه، فيما قضت بحبس نيبالي 3 أشهر وإبعاده عن الدولة لمحاولته الاعتداء جنسيا على موظفة استقبال.
إلى ذلك، قررت المحكمة حبس خادمة أثيوبية وشريكها كاميروني الجنسية، لمدة 6 أشهر وإبعادهما عن الدولة، لسرقتهما مصوغات ذهبية بقيمة 100 ألف درهم من خزانة زوجة كفيلها الذي تعمل في منزله كخادمة.

اقرأ أيضا

أحمد بن محمد يوجّه بسرعة إعداد استراتيجية إعلامية موحّدة بدبي