أبوظبي (وام)

أرسلت دولة الإمارات طائرة مساعدات تحمل على متنها 11 طناً من مختلف المستلزمات الطبية إلى أوكرانيا، يستفيد منها نحو 10 آلاف من العاملين في القطاع الطبي بها، وذلك لدعمها في مواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19). تأتي هذه المبادرة في إطار تعاون دولة الإمارات مع الدول التي تعمل على محاربة تفشي فيروس كورونا المستجد، وتعزيزاً للجهود العالمية للحد من انتشاره.
وقال سالم أحمد سالم الكعبي، سفير الدولة لدى جمهورية أوكرانيا: «يأتي إيصال المساعدات من قبل دولة الإمارات إلى أوكرانيا كبادرة تضامن مع الدول التي تتصدى لانتشار فيروس كورونا المستجد، وإظهار الدعم لأولئك الذين يواجهون تحديات غير مسبوقة في مثل تلك التي يشهدها العالم الآن مع انتشار الفيروس».
وأضاف أن هذه المساعدات ستمكن الكوادر الطبية من أداء واجبها في مكافحة انتشار الفيروس في أوكرانيا، مؤكداً وقوف دولة الإمارات وقيادتها الرشيدة، إلى جانب شعب أوكرانيا وشعوب العالم كافة، للتغلب على هذه الأزمة الإنسانية. وأشار إلى أن طائرة الإغاثة قامت بإعادة 113 مواطناً أوكرانياً من دولة الإمارات إلى وطنهم، بالتنسيق بين السلطات في البلدين لضمان عودتهم الآمنة.