الاتحاد

الاقتصادي

رسمياً أرباح أبوظبي الوطني تقفز إلى 1,34 مليار درهم


أعلن بنك ابوظبي الوطني رسمياً تحقيق صافي ارباح للنصف الأول من العام الحالي بلغت 1,34 مليار درهم تعتبر أعلى ارباح يتم تحقيقها من قبل أي بنك في الدولة بارتفاع 166% مقارنة مع صافي الربح المحقق في النصف الأول من العام الماضي، وارتفع العائد السنوي على السهم ليصل الى 2,84 درهم، كما بلغت نسبة العائد على الملكية 47,4% مقارنة بـ22,7% في النصف الأول من عام ·2004
وحقق البنك صافي ارباح خلال الربع الثاني من العام بمقدار 835 مليون درهم بارتفاع 191% عن الربع الثاني من العام الماضي· وارتفعت أصول البنك الى رقم قياسي حيث بلغت 65 مليار درهم عند نهاية النصف الأول من العام 2005 بزيادة قدرها 33% عن نفس الفترة من العام ،2004 كما ارتفعت ودائع العملاء 22% والقروض 30%، أما في ما يتعلق بحقوق المساهمين، فقد بلغت 6,1 مليار درهم بارتفاع بلغ 37% عن نفس الفترة من العام الماضي·
وقال مايكل تومالين، الرئيس التنفيذي لبنك ابوظبي الوطني: 'نحن مسرورون للغاية بأداء البنك القياسي في النصف الأول من هذا العام وذلك من خلال الاداء المميز للعمليات المصرفية الداخلية والاستثمارية للبنك، وبسبب النمو المطرد لاقتصاد دولة الامارات العربية المتحدة وسوق الأسهم المحلية'·
وبلغت الايرادات التشغيلية للنصف الأول من العام 1,78 مليار درهم متضمنا الايرادات من غير الفوائد بواقع مليار درهم أي بزيادة وقدرها 225% عن نفس الفترة من العام الماضي، مما يعكس تركيز البنك على تنويع مصادر دخله من العمولات، وارتفعت الايرادات التشغيلية 133% في حين ارتفعت المصروفات 31%، الأمر الذي أدى الى انخفاض نسبة المصروفات الى الايرادات الى 16,5% مقارنة بـ29,2% في النصف الأول من عام ·2004 ووفقا للخطط الموضوعة سيستمر البنك في الاستثمار في البنى التحتية والنظم والشبكات والقوى البشرية وتحقيق التوازن بين الاستثمار للمستقبل وتحقيق عائد مربح ومرض للمساهمين·
وارتفعت ارباح القطاع المصرفي الداخلي بنسبة 103% عن النصف الأول من العام ،2004 بينما ارتفعت ايرادات قطاع الاستثمار الى 621% عن الفترة المماثلة من العام الماضي·
أما الأرباح المحققة في القطاع المصرفي الدولي فقد ارتفعت 3% عن الفترة ذاتها للعام ،2004 وقد تأثرت ايرادات قطاع الاستثمار بايرادات الوساطة المالية وادارة الأصول اللتين استفادتا من الارتفاع الحاد الذي شهدته أسواق الأسهم المحلية خلال النصف الأول من هذا العام·
وبلغ صافي مخصص انخفاض قيمة الموجودات 123 مليون درهم في النصف الأول من العام 2005 مقابل مليوني درهم عن نفس الفترة من العام الماضي، وخلال الربع الثاني اضيف مبلغ 74 مليون درهم الى مخصص محفظتنا الائتمانية كاجراء وقائي مقابل نمو حجم الائتمان الممنوح، وبشكل عام، فإن حجم المخصصات يعتبر منخفضا نسبياً مقارنة بحجم اعمال البنك حيث تعكس الاستراتيجية المحافظة للبنك بالنسبة للائتمان·
وتميز الأداء في النصف الأول من العام 2005 بالأداء القوي لأسواق الأسهم المحلية، كما ان العائد على السهم ونسبة المصروفات الى الايرادات التشغيلية قد فاقت جميع المؤشرات والمعدلات وهي غير قابلة للحفاظ على نفس المستوى على المدى المتوسط لهذه المعدلات إلا انه وعلى الرغم من ذلك يستمر بنك ابوظبي الوطني في أدائه الأساسي بشكل قوي وسيظهر ذلك جليا من خلال النتائج التي ستتحقق عن مجمل العام·

اقرأ أيضا

8.2 مليار درهم تجارة أبوظبي من اللؤلؤ خلال 6 أشهر