الاتحاد

الرياضي

راشد بن دلموك بطل سباق كأس الريف للقدرة بالوثبة

محمد بن راشد يتابع كأس الريف للقدرة في الوثبة أمس (من المصدر)

محمد بن راشد يتابع كأس الريف للقدرة في الوثبة أمس (من المصدر)

محمد حسن (الوثبة)

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سباق كأس الريف للقدرة لمسافة 120 كم، الذي أقيم أمس على ميادين قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة، بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، وسمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان نائب مستشار الأمن الوطني، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للفروسية.
وتوج الفارس الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم على صهوة «شداد» من إسطبلات «إم آر إم» بلقب السباق الذي أقيم بمشاركة 135 فارساً وفارسة يمثلون مختلف الإسطبلات وأندية الفروسية بالدولة.
ونظم السباق نادي أبوظبي للفروسية بالتعاون مع قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة وبالتنسيق مع اتحاد الفروسية. وبرعاية كل من مجلس أبوظبي الرياضي، مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، الشركة الوطنية لتسويق وإنتاج الأعلاف والدقيق، الأرشيف الوطني، المسعود للسيارات، هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، وطيران الإمارات.
وتمكن بطل السباق الفارس الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم من تحقيق اللقب على صهوة «شداد» من إسطبلات «إم آر إم» بعد أن قطع المسافة الكلية للسباق بزمن قدره 4:25:10 ساعة وبمعدل سرعة بلغ 27.15 كلم/‏‏ ساعة.
وسيطرت إسطبلات «إم آر إم» على المركزين الثاني والثالث أيضاً حيث حلّ الفارس سعيد سلطان شمس المعمري في المركز الثاني على صهوة «رجا الملس» بزمن قدره 4:25:11 ساعة، وجاء بعده زميله الفارس الشيخ حمد بن دلموك آل مكتوم على صهوة «يعسوب» بزمن قدره 4:25:12 ساعة.
وجاء في المركز الرابع الفارس راشد إبراهيم البلوشي على صهوة «ايداهو وايلدفاير» من إسطبلات إعمار بزمن قدره 4:25:13 ساعة، فيما جاء في المركز الخامس محمد مطر المزروعي على صهوة الفرس «قناتي» من إسطبلات دبوي بزمن قدره 4:25:50 ساعة.
عقب ختام سباق كأس الريف للقدرة قام عدنان سلطان النعيمي مدير نادي أبوظبي للفروسية، بتتويج الفائزين بالمراكز الثلاثة الأوائل، وتسلم بطل السباق الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم كأس الأول، ونال الوصيف سعيد سلطان شمس المعمري نجمة المركز الثاني، وتسلم الشيخ حمد بن دلموك آل مكتوم كأس المركز الثالث.
وشهدت المرحلة الأولى من السباق التي تم ترسيمها باللون الأزرق، وبلغت مسافتها 40 كيلومترا، بداية هادئة وحذرة من الجميع مع محاولة الفرسان الاستفادة من الأجواء المثالية بتحقيق أكبر قدر من التقدم بأقل مجهود. لذلك كانت المراكز متقاربة واعتمد معظم الفرسان على المراقبة والسير على حسب وتيرة السباق.
وتصدر هذه المرحلة الفارس منصور سلمان الصابري على صهوة «درواش ستار» من إسطبلات البراري، قاطعاً المسافة بزمن قدره 1:26:40 ساعة وبمعدل سرعة بلغ 27.69 كلم/‏‏ ساعة.
وجاء في المركز الثاني عيسى عبدالله سلطان العلي على صهوة «وولمبين شاي» من إسطبلات حديبة السلم 2 بزمن قدره 1:29:07 ساعة، فيما حل في المركز الثالث سيف أحمد البلوشي على صهوة «سانتوس دي سوبيديان» من إسطبلات «إم آر إم» بزمن قدره 1:30:12 ساعة.
واستطاع عدد كبير من الفرسان من إنهاء هذه المرحلة بنجاح، فيما لم يستطع نحو 13 فارساً من إكمال السباق بعد استبعادهم من البوابة البيطرية لأسباب مختلفة تراوحت بين العرج والإجهاد. ولم تتغير وتيرة السرعة في المرحلة الثانية التي تم ترسيمها باللون الأصفر وبلغت مسافتها 35 كيلو متراً، الأمر الذي يشير إلى أن خطط الفرسان تسير بصورة جيدة ولم يحدث طارئ ليغيروا اسلوب وسرعة السير.
وبدا واضحاً أيضا في هذه المرحلة أسلوب الحذر والمراقبة وعدم الاندفاع تحاشيا للوقوع في الأخطاء، وواصل الفارس منصور الصابري تصدره حيث قطع مسافة المرحلة بزمن قدره 1:22:30 ساعة وبمعدل سرعة بلغ 25.45 كلم/‏‏ ساعة.
وجاء في المركز الثاني سيف أحمد المزروعي بزمن قدره 1:19:13 ساعة، وكان يحتل المركز الثالث في المرحلة الأولى، فيما تقدم الى المركز الثالث الفارس محمد حميد النيادي على صهوة «كال رايو ماكوين» من إسطبلات «واي آر إم» بزمن قدره 1:19:28 ساعة.
ويبدو أن الارتفاع الطفيف في درجة الحرارة أثر قليلاً على الخيول حيث فشلت 22 منها في اجتياز البوابة البيطرية، فيما نجح 99 من إكمال المرحلة بنجاح.
وارتفعت معدلات السرعة قليلاً في المرحلة الثالثة التي بلغت مسافتها 25 كيلو متراً، وتم ترسيمها باللون الأحمر.
وبدأت تتضح ملامح الصدارة في هذه المرحلة الأولى، والتي تمثلت في زيادة التنافس وتقارب المراكز عند فرسان الصدارة، مع تغير طفيف على أصحاب المراكز العشرة الأوائل.
وقفزت الفارسة الأرجنتينية ماريا جوليا سياروني إلى المركز الأول وقطعت المسافة على صهوة الفرس «بينك اليجرا» من إسطبلات الجزيرة (1)، بزمن قدره 0:56:12 دقيقة وبمعدل سرعة بلغ 26.69 كلم/‏‏ ساعة.
كما تقدم إلى المركز الثاني الفارس راشد إبراهيم البلوشي على صهوة «ايداهو وايلدفاير» من إسطبلات إعمار بزمن قدره 00:56:21 دقيقة، وجاءت في المركز الثالث الفارس الأرجنتينية سابرينا ميجالي منديز على صهوة «مورينو» من إسطبلات الريف بزمن قدره 00:56:30 دقيقة.
ولم يتجاوز الفارق بين صاحب المركز الأول وصاحب المركز الــ 20 العشر سوي دقائق معدودة الأمر الذي يشير إلى أن المرحلة الأخيرة مفتوحة على كل الخيارات ويمكن ترشيح أي خيل من العشرين باعتبار أن هذه الدقائق يمكن تعويضها.
وتغيرت الأمور رأساً على عقب في المرحلة الرابعة والأخيرة التي تم ترسيمها باللون الأبيض، وبلغت مسافتها 20 كيلو متراً، حيث نجح فرسان الصف الثاني من امتلاك زمام المبادرة والتحكم في سرعة السباق، الأمر الذي زاد من قوة المنافسة وجعل البقاء للخيول صاحبة الطاقة الأكبر. وانحصرت المنافسة في الأمتار الأخيرة بين خمسة فرسان هم الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم، وسعيد سلطان المعمري، والشيخ حمد بن دلموك آل مكتوم، وراشد إبراهيم البوشي، ومحمد مطر المزروعي.
واستطاع الفارس الشيخ راشد بن دلموك في نهاية الأمر من حسم اللقب لصالحه.

52 خيلاً تتأهل لسباق 80 كلم
الوثبة (الاتحاد)

أقيم بجانب سباق كأس الريف، سباق تأهيلي محلي لمسافة 80 كيلومترا بمشاركة 73 فارسا وفارسة، وتم تقسيمه الى 3 مراحل، الأولى مسافتها 39 كيلومترا، والثانية 32 كيلومترا، فيما بلغت مسافة الثالثة والأخيرة 18 كيلومترا. ونجحت 52 خيلا في اكمال السباق والتأهل لهذه المسافة فيما تم استبعاد 21 جواداً من البوابة البيطرية لأسباب عدة تراوحت بين العرج والإجهاد فيما فضل بعض المدربين اخراج خيولهم برغبتهم.

عدنان سلطان يشيد بنجاح السباق ويؤكد
نخبة فرسان العالم تشارك في كأس رئيس الدولة
الوثبة (الاتحاد)

أشاد عدنان سلطان النعيمي مدير نادي أبوظبي للفروسية، بحضور أصحاب السمو الشيوخ لسباق كأس الريف، وقال إن حضورهم أعطى السباق زخما ومنح الفرسان حافزا لتقديم الأفضل. وأضاف أن السابق كان رائعا وتميز بقوة المنافسة وتبادل مراكز الصدارة في جميع مراحله، مما أعطاه المزيد من الإثارة، وحرص على الإشادة بالمتسابقين نتيجة التزامهم بالنظم واللوائح. وأشاد النعيمي بمشاركة 73 فارس وفارسة في السباق التأهيلي لمسافة 80 كم مؤكدا أن ذلك يعد فرصة للفرسان والفارسات للمشاركة في السباقات الكبيرة. وتوجه النعيمي بالشكر للرعاة الرسميين على إسهاماتهم العديدة في دعم أنشطة الفروسية بشكل عام وسباقات القدرة بشكل خاص. مما عكس الأثر الطيب وحفزنا على أن نستمر في هذا الشراكة المتكاملة بين القطاعين الاقتصادي والرياضي من أجل دعم واستمرار هذه الرياضة النبيلة. وأكد النعيمي أنه سيتم توجيه الدعوة للنخبة من الفرسان والفارسات من أميركا وأوروبا مع خيولهم، للمشاركة في سباق كأس صاحب السمو رئيس الدولة للقدرة، الذي سيقام بالوثبة 13 فبراير القادم، كما أكد أن التجهيزات مستمرة لتنظيم هذا السباق بصورة مثالية، كونه يحمل اسماً غالياً على قلوب الجميع. وقال النعيمي إنه من المتوقع مشاركة أفضل الخيول في هذا السباق، خاصة أن معظم الإسطبلات تحرص على المشاركة في هذا السابق لما يمثله من قيمة لكونه يحمل اسماً غالياً على قلوب الجميع.

راشد بن دلموك:
«ام ار ام» قادر على المنافسة في كل السباقات
الوثبة (الاتحاد)

أهدى بطل السباق الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم الفوز بلقب سباق كأس الريف إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله. وقال الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم أن تقاسم فرسان اسطبلات «ام آر ام» الصدارة وطريقة دخولهم الى خط النهاية كان رائعاً، ويؤكد قوة خيول الاسطبل ومقدرته على التنافس في جميع السباقات، مضيفاً أنه وزملاءه اضطروا لزيادة السرعة للحاق بفرسان الصدارة، وبالفعل تمكنوا من اللحاق، وأدى ارتفاع السرعة التي تصفية الخيول. وأبدى بطل السباق سعادته بتقديم اسطبلات «ام ار ام» لخيول جديدة تمكنت من الظهور بمستوى رائع، مضيفاً أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، راعي الإسطبل يحرص على تجهيز خيول الصف الثاني للانضمام الى أبطال «ام آر ام».

طالب المهيري:
الالتزام باللوائح يعزز مكانة القدرة
الوثبة (الاتحاد)

أكد طالب ظاهر المهيري الأمين العام لاتحاد الفروسية أن سباق كأس الريف للقدرة جاء سريعا وقويا، مشيدا بالتزام الفرسان والمدربين باللوائح والتوجيهات التي تهدف لإخراج مثل هذه السباقات بصورة مميزة تعكس الشفافية. وقال المهيري إن المتابعة والحضور المستمر من أصحاب السمو الشيوخ للسباقات يمنحنا المزيد من الثقة، ويحثنا على بذل الجهد للعمل على تنظيم هذه السباقات بصورة أفضل. وتقدم المهيري بالتهنئة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بمناسبة فوز إسطبلات سموه بالمراكز الأولى في هذا السباق.

اقرأ أيضا

عبدالله بن زايد: الجزائر تستحق اللقب