الاتحاد

الاقتصادي

مساع أوروبية لوضع حد لسقف العلاوات لكبار المصرفيين

بروكسل (د ب أ) - وافق مسؤولون كبار في الاتحاد الأوروبي، من حيث المبدأ، على تحديد علاوات للمصرفيين في البنوك على الأجر الأساسي لعام واحد، في إجراء وصفوه بأنه أكثر القواعد المصرفية أثراً حتى الآن في التكتل الأوروبي.
وتهدف الخطوة إلى منع تكرار الأزمة المالية العالمية عام 2008 وجعل الاتحاد الأوروبي متوافقا والقواعد الجديدة لقطاع الخدمات المالية المعروفة باسم “بازل 3”.
وقال ميشيل نونان وزير المالية الأيرلندي الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد، إن سقف العلاوات يستثني المصرفيين من تحمل مخاطر مفرطة لتحقيق مكاسب على المدى القصير. وأوضح أن هذا الحد يمكن أن يتم تجاوزه فقط بموجب تصريح خاص بموافقة أغلبية المساهمين بحيث لا يزيد على أكثر من أجر عامين.
كما تحفز الاقتراحات استخدام البنوك لهياكل الأجور طويلة الأجل بدلا من المكافآت قصيرة الأجل التي ينظر إليها على أنها تشجع على انتهاج سلوك غير مسؤول. وقال ميشال بارنييه المفوض الأوروبي لشؤون السوق الداخلية، إن الاقتراح يضع نهاية لفترة العلاوات الجنونية غير المبررة التي تزيد من تحمل المخاطر، وبداية حقيقية لمتانة أشد وشفافية أكبر في القطاع المصرفي الأوروبي.

اقرأ أيضا

المنصات الرقمية.. داعم محوري للقطاع العقاري