الاتحاد

الاقتصادي

أميركا تحاول تفادي «مشروع العزل» وتبني برامج بديلة لخفض الإنفاق الحكومي

واشنطن (رويترز) - توشك الحكومة الأميركية على إجراء تخفيضات كبيرة في الإنفاق قد تقوض الانتعاش الاقتصادي، بعد أن فشل الجمهوريون والديمقراطيون في التوصل إلى خطة بديلة لتجنب تطبيق ما يعرف بتشريع العزل.
ولا يمكن تفادي هذه التخفيضات التي من المقرر أن تدخل حيز التنفيذ تلقائياً، بعد أن تم الاتفاق عليها في ظل جهود محمومة لتخفيض العجز عام 2011، إلا إذا توصل البيت الأبيض والأعضاء الجمهوريون في الكونجرس إلى اتفاق، ولا يزال ذلك متعذرا حتى الآن، حيث يأمل كلا الطرفين في أن يتجه لوم الناخبين إلى الطرف الآخر أو أن يرضخ ذلك الطرف قبل أن تحدث أسوأ تأثيرات هذه التخفيضات في الأسابيع المقبلة، ومن بينها فوضى في النقل الجوي واستغناء عن عشرات الآلاف من موظفي الحكومة الاتحادية لفترات مؤقتة.
ومن المقرر تطبيق التخفيضات بأكملها على مدى سبعة أشهر، لذلك ليس من الواضح ما إذا كانت الخدمات العامة ستعاني من تأثير فوري، وستؤدي إجراءات التقشف التي يطلق عليها اسم تشريع “العزل” إلى خفض ما إجماله 1,2 تريليون دولار خلال عشر سنوات، وتهدف هذه الإجراءات لخفض 85 مليار دولار حتى نهاية العام المالي 2013 المنتهي في 30 سبتمبر المقبل، وستوزع على الإنفاق الدفاعي والبرامج المحلية.
ويتعين على وزارة الدفاع خفض ميزانيتها بنسبة 7,9% بواقع 42,7 مليار دولار. وقال البنتاجون إن نقص الأموال سيؤثر على شراء الأسلحة وإدارة القواعد العسكرية وأعمال التجديد.
وبينما لن يتم خفض العدد الفعلي للقوات كنتيجة لهذه التخفيضات ، سيتم شطب أكثر من 300 ألف وظيفة مدنية ، حسبما يقول خبراء، كما سيسمح للمدنيين في الوزارة بالتغيب مما يعني العمل لعدد ساعات أقل بأجر أقل، وسيتم تقليص البرامج المحلية باستثناء الأمن الاجتماعي بنسبة 5,3% مما يعني خفضاً بقيمة 28,7 مليار دولار.
وسيؤثر ذلك على كل الهيئات الاتحادية تقريباً، بما فيها تلك التي تشرف على الصحة والجمارك ومكتب التحقيقات الاتحادي الأميركي “إف بي آي”، كما ستفقد هيئات سلامة الطيران نحو 323 مليون دولار ومكتبة الكونجرس 31 مليون دولار ومتحف المحرقة “الهولوكوست” في واشنطن 2,6 مليون دولار.
وفشل اقتراحان لتجنب إجراء تخفيضات تلقائية كبيرة في الإنفاق الحكومي في مجلس الشيوخ الأميركي، قبل ساعات من دخول تدابير التقشف حيز التطبيق.
ولم يحصل اقتراحان منفصلان قدمهما الديمقراطيون والجمهوريون في مجلس الشيوخ الخميس الماضي، على أصوات كافية لإقرارهما ولم يكونا سوى تأكيد على أن تشريع خفض الإنفاق الحكومي فيما يعرف بـ “العزل” سيتم العمل به.

اقرأ أيضا

باكستان تدشن مشروع بناء 5 ملايين منزل