الاتحاد

الإمارات

صندوق الزواج يعتمد شعارا جديدا للأعراس الجماعية في الشارقة

الشارقة - علي الهنوري:
أعلنت مؤسسة صندوق الزواج عن اعتماد شعار جديد خاص بالأعراس الجماعية، في الشارقة خلال العام الحالى، وهو 'الاهتمام بالأصالة والتمسك بالهوية الوطنية'، وذلك لإبراز قيم الأعراس القديمة الموروثة عن الآباء والأجداد· ورغم مرور الأيام والسنوات إلا أنها ما زالت تحتفظ بروعتها وجمالها ولكنها تحتاج إلى قناعاتنا واعتزازنا بتراثنا·
وقال سعادة جمال بن عبيد البح مدير عام صندوق الزواج: سيقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الشارقة، العرس الجماعي الأول في أرض المعارض بالشارقة مساء يوم الأربعاء الموافق 30 من الشهر الجاري· ومن هذا المنطلق تعد مؤسسة صندوق الزواج من خلال برامجها المطروحة في الأعراس الجماعية، بأن ترفع في هذا العام شعار العودة للهوية في تنظيم الأعراس الجماعية لعام 2005 ، بمختلف إمارات الدولة، سيما وأن أول عرس جماعي أقيم قبل ثلاثة عشرعاما في الشارقة على مستوى المنطقة والعالم العربي برعاية سامية من رائد الفكرة صاحب السمو حاكم الشارقة، ومنها استمدت مؤسسة صندوق الزواج فكرة الأعراس الجماعية، كما يشير مؤشر جدول الأعراس الجماعية إلى 73 عرسا جماعيا على مستوى الدولة·
وقال البح: إن كثيرا من العادات الجميلة والأصيلة في أعراسنا بدأت تتلاشى، وتحل محلها عادات دخيلة ومكلفة من الناحية المادية، بحيث تجعل الشباب في دوامة كبيرة يتكبدون من خلالها، مصاريف كثيرة في الزواج· ومن أجل العودة إلى القيم الاصيلة في الأعراس الجماعية، فقد قمنا بالاتصال والتعاون مع إدارت التراث في الشارقة بإبراز القيم الأصيلة والعادات الجميلة والأهازيج الجميلة مع انشاء قرية تراثية مصغرة، بغرض تذكير أجيال اليوم بثقافة الماضي، بما فيها مقومات البيئة التراثية مع مسارات التنمية بكافة أبعادها·
وأضاف البح أن الصندوق يسعى جاهدا للتأكيد على هذه المعاني الجميلة، بالإضافة إلى المعنى الأساسي للعرس، وهو زيادة الثقافة الأسرية للتقليل من تكاليف الزواج، منوها بأن الصندوق كان قد استطاع بفضل الأعراس الجماعية أن يبرز الثوب التقليدي الجميل للنساء، واستطاع أن يقنع العرائس بأن ثوب الزفاف القديم بأسلوب محدث ، يصلح أن يكون بديلا جميلا لثوب الزفاف الغربي التقليدي في بعض الأعراس الجماعية النسائية، وكان هذا نجاحا جميلا· نتمنى أن تكون هذه التقاليد هي السائدة·
وقد اختتم سعادة البح تصريحه بالتأكيد على أن صندوق الزواج سوف يستثمر هذا النجاح، وصولا إلى مزيد من تكريس للعادات الجميلة القديمة موجها شكره وامتنانه إلى غرفة تجارة وصناعة الشارقة وإلى لجنة الصندوق بالشارقة وإلى التجار الذين أسهموا في دعم الأعراس الجماعية، وإلى المؤسسات الحكومية التي دعمت الأعراس في العام الماضي·
وفي هذا الصدد قال عبدالرحمن الجروان مستشار صاحب السمو حاكم الشارقة رئيس لجنة صندوق الزواج بالشارقة: إن لجنة صندوق الزواج بالشارقة تحاول دائما بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة الشارقة، أن تضع الأفكار والبرامج المتميزة للشباب المقبلين على الزواج، آخذة بعين الاعتبار توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الشارقة إلى المجلس التنفيذي بالإمارة، والتي كان لها أثرها الايجابي في تشكيل لجنة دعم الأعراس الجماعية بالشارقة، والتي نظمت حفلات أعراس عديدة في الصيف الماضي، وها نحن نستهل نشاطنا في الشارقة بهذا العرس البهيج الذي يضم كوكبة من العرسان، فكل الشكر والتقدير إلى مصرف الشارقة الوطني ودار الخليج للطباعة والنشر، وإلى غرفة تجارة وصناعة الشارقة، والشركات الداعمة والمساهمة وصندوق الزواج· وقد تمنى الجروان للشباب كل التوفيق في حياتهم العملية، سائلا الله سبحانه وتعالى أن يوفقهم ويرزقهم الذرية الصالحة·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يعزي عبدالله العريمي بوفاة نجله