الاتحاد

عربي ودولي

القاهرة تعلن موافقة إسرائيل على المبادرة المصرية

جانب من المؤتمر الصحفي المشترك بين عباس وشتاينمار

جانب من المؤتمر الصحفي المشترك بين عباس وشتاينمار

أكد مسؤول دبلوماسي مصري كبير مساء أمس أن إسرائيل ''وافقت'' على المبادرة المصرية لوقف الحرب على قطاع غزة· لكن المتحدث باسم رئاسة الوزراء الإسرائيلية مارك ريجيف أعلن لاحقاً من القدس أن إسرائيل لم تتخذ بعد قراراً من الخطة المصرية لوقف إطلاق النار· وفي هذه الأثناء أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس أن الساعات القليلة المقبلة ستكون حاسمة بالنسبة للمحادثات التي تهدف للتوصل إلى وقف لإطلاق النار في غزة·
وقال المسؤول طالباً عدم كشف هويته إن ''إسرائيل وافقت على المبادرة المصرية'' التي تنص أولاً على وقف إطلاق النار في قطاع غزة، ولكن ''لا تزال هناك حاجة للقاء جديد'' بين المفاوضين الإسرائيليين والمصريين·
وفي وقت سابق، ذكر التلفزيون المصري نقلاً عن ''مسؤول مصري لم يكشف هويته ''أن إسرائيل أعطت ''رداً إيجابياً'' على الخطة المصرية· وقالت القناة الأولى في التلفزيون المصري في خبر بثته على شاشتها ''هناك رد إسرائيلي إيجابي على المبادرة المصرية، وبعض الملاحظات على رد حماس''·
وأضاف المسؤول المصري بحسب التلفزيون أن ''إسرائيل لديها ملاحظات على رؤية'' حركة حماس، لافتاً إلى أن ''لقاءً اخر سيعقد'' بين الجانبين الإسرائيلي والمصري في موعد لم يحدده· وأكد صلاح البردويل أحد مسؤولي حماس الأربعاء في القاهرة أن حماس لم تطلب تعديل الخطوط الرئيسية في الخطة المصرية ولكنها قدمت ''تصوراً مفصلاً'' لوقف إطلاق النار·
وأجرى المسؤول في وزارة الدفاع الإسرائيلية عاموس جلعاد أمس محادثات في القاهرة اعتبرت أساسية كونها تناولت إمكان وقف إطلاق النار في غزة استناداً إلى المبادرة المصرية·
وعاد جلعاد إلى إسرائيل من دون أن يدلي بتصريحات بعد أربع ساعات من المحادثات مع رئيس المخابرات العامة المصرية اللواء عمر سليمان·
وقال مصدر دبلوماسي قريب من المفاوضات لوكالة فرانس برس إن ''جلعاد سيقدم تقريره مساء إلى الحكومة الأمنية الإسرائيلية حول اخر العناصر في الخطة المصرية'' لتجاوز الأزمة·
من جانب اخر قال الرئيس الفلسطيني في مؤتمر صحافي مشترك مع وزيرالخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير في مقر الرئاسة في رام الله (الضفة الغربية) إن ''الساعات القريبة المقبلة ستقدم حسماً لما يجري ونرجو أن تكون هناك (تطورات) إيجابية لوقف إطلاق النار سريعاً''·
وأضاف أن مهمة الوزير الألماني ''ترتكز على وقف فوري لإطلاق النار والعمليات العسكرية لاتاحة المجال أمام الأمور الإنسانية للحفاظ على ما تبقى من الناس''· وأوضح أن مباحثاتهما ''تركزت على المواضيع التي ستأتي بعد وقف النار في المستقبل وهي المصالحة الوطنية الفلسطينية''·
وأكد عباس أن الوزير الألماني ''يقضي وقته من أجل أن نجد حلاً لهذه المأساة ويشعر بعمق المأساة والأحداث والجريمة التي ترتكب منذ عشرين يوماً وبالذات في اليومين الأخيرين''· وتابع الرئيس الفلسطيني أن المحادثات تناولت أيضاً ''عقد مؤتمر للمانحين لإغاثة البلد وإعادة إعمارها مرة أخرى من الدمار الذي تعرضت له''

اقرأ أيضا

بومبيو يعلن إنشاء هيئة عالمية للحريات الدينية