الاتحاد

الرياضي

الدوخي: الحديث عن «الهابطين» سابق لأوانه

الشارقة (الاتحاد) - أكد جاسم الدوخي مدير فريق الشعب، أن الحديث عن الفريقين الهابطين إلى دوري الأولى سابق لأوانه، خاصة أنه لا تزال 30 نقطة في الملعب، وأن المباريات المقبلة لا تعترف بالتكهنات المسبقة، خاصة أنها تمثل لجميع الفرق التي تصارع على الهروب من منطقة القاع نهائي كؤوس.
ووصف مدير فريق الشعب مباراة اليوم بالصعبة، وأن «العنابي» فريق كبير وجدير بالاحترام، وقال: إن الشعب جاهز لمواجهة المباراة الصعبة، والتي نتطلع من خلالها إلى الخروج بنتيجة إيجابية تعزز وضعه في جدول المسابقة، خاصة أن الفريق يسعى لاستعادة توازنه ونغمة الفوز، بعد الخسارة في المباراة السابقة أمام بني ياس، والتي لا يستحق الشعب فيها خسارته لنقاط المباراة كاملة.
وأضاف: فريقي كان الأقرب إلى الفوز أمام بني ياس، بعد أن أدى مباراة جيدة بشهادة كل من تابع أحداثها، وأن تسرع حكم المباراة في العديد من القرارات غير مجراها لمصلحة المنافس بعد السيطرة الميدانية للشعب.
وأشار الدوخي إلى أن إصابة محمد أبو الصفارد خفيفة، ولا تحرمه من المشاركة مع الفريق في مباراة اليوم، وأن الشعب يسعى أمام الوحدة وبقية المباريات لرسم صورة طيبة عن الكرة الشعباوية، من أجل المشاركة مع الكبار في النسخة المقبلة لدوري المحترفين.
وقال: ثقتنا كبيرة في اللاعبين لاستعادة نغمة الانتصارات، وبالتالي تصحيح المسار، حتى ينعكس ذلك إيجاباً على نتائج الفريق في المسابقة، وأن فريقي قادر على الخروج من هذه «الدوامة»، بشرط تكاتف جميع الشعباوية والوقوف خلف الفريق خلال مبارياته المقبلة لتحقيق ما نصبو إليه جميعاً.
واختتم الدوخي حديثه بقوله إن جمهور الشعب الوفي ظل يؤازر اللاعبين خلال الفترة الماضية، ونتطلع للمزيد من المؤازرة حتى يلهب حماسهم، خاصة أن هدف الجميع واحد يتمثل في بقاء الفريق مع الكبار.

اقرأ أيضا

منتخبنا يخسر في منتصف الربع الرابع