أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

واصلت شرطة أبوظبي حملة توعية العمالة في القرى والمدن العمالية على مستوى إمارة أبوظبي للحد من انتشار فيروس كورونا «كوفيد- 19»، وذلك بتوزيع كمامات عليهم ونشر الوعي بالإجراءات الاحترازية من خلال الغسل المتكرر للأيدي بالشكل السليم وارتداء الكمامات والتباعد الجسدي وترك مسافات متر أو اثنين في أوقات تناول الوجبات وعند طابور ركوب الحافلات وعدم البقاء في تجمعات.
ويستفيد من الحملة عشرات الآلاف من عمال البناء والتشييد في مناطق المفرق ومصفح وحميم الصناعية وغياثي وصناعية العين وسكن عمال الخرير خلف البوادي مول بمدينة العين.
ويبلغ عدد القرى والمدن العمالية بإمارة أبوظبي نحو 30 مدينة يسكنها العمال من مختلف الجنسيات الآسيوية والعربية.
ورصدت «الاتحاد» نشاط الحملة أمس في المدينة العمالية بمنطقة المفرق، والتي بدأت في تمام الساعة الرابعة بعد الظهر واستمرت حتى ساعة الحظر الثامنة مساءً، حيث قامت دوريات شرطة أبوظبي المتواجدة على مدار الساعة في المناطق المحيطة بتوزيع الكمامات وتنظيم العمال وتوجيه الإرشادات التوعوية لهم بلغاتهم.
وقال النقيب خالد محمد خلفان الرميثي، من قسم المرصاد بإدارة الدوريات الخاصة بشرطة أبوظبي: «إن التواجد في المدن العمالية يأتي في إطار الحملة التي بدأتها شرطة أبوظبي للحد من انتشار فيروس كورونا ونهدف إلى نشر التوعية وتوجيه النصائح إلى العمال من خلال الالتزام بارتداء الكمامات والقفازات والمحافظة على مسافات بينهم وبين الآخرين وتفادي التجمعات».
وأضاف الرميثي: «نحن متواجدون على مدار الساعة لتلبية أي احتياجات في المدن العمالية والعمل على توفيرها حرصاً على سلامة العمال وصحتهم ونحثهم على تفادي الاختلاط لعدم انتقال الإصابة بفيروس كورونا بين العمال، مشيراً إلى أن الشرطة تتوجه لأي تجمع من العمال في مناطق المدن العمالية لنصحهم وتوعيتهم بأن التباعد الجسدي من أهم عوامل الوقاية.
وأشار إلى أن القائمين على الحملة حرصوا على توعية العمال بضرورة ترك مسافة متر بين كل شخص في طوابير الانتظار في كل الأوقات ومتابعة تغطية الأنف والفم بالكمامات الطبية فضلاً عن طرق غسل اليدين وارتداء القفازات التي تحميهم من التعرض لمخاطر الإصابة بسبب انتقال العدوى من شخص لآخر. ونصح النقيب الرميثي السكان في إمارة أبوظبي بضرورة البقاء في المنازل، وقال: «أود أن يبقى جميع المواطنين والمقيمين من مختلف فئات المجتمع في المنازل والالتزام بقرار حظر الخروج من الثامنة مساءً وحتى السادسة صباحاً حرصاً على صحة وسلامة المجتمع». وتأتي الحملة في إطار جهود شرطة أبوظبي لتعزيز التوعية لدى مختلف أفراد وفئات المجتمع حيث قامت مؤخراً بتوعية أصحاب الهمم بطرق الوقاية من فيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19) من خلال نشر فيديوهات توعوية بعنوان «صحتك تهمنا» وذلك بلغة الإشارة بالتعاون مع شركائها الاستراتيجيين ومؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم. كما تقوم دوريات الشرطة في أبوظبي بنشر الوعي عبر مكبرات الصوت في الشوارع، حيث تنبه السكان بضرورة البقاء في منازلهم واتباع النصائح والالتزام بأوقات الحظر، حيث إن كل شخص يعتبر مسؤولاً عن سلامته وسلامة عائلته.