الرياضي

الاتحاد

المهرجان الختامي لسباقات الهجن ينطلق في الوثبــــة اليوم

جوائز قيمة تنتظر الفائزين في المهرجان الختامي لسباقات الهجن بالوثبة (تصوير عمران شاهد)

جوائز قيمة تنتظر الفائزين في المهرجان الختامي لسباقات الهجن بالوثبة (تصوير عمران شاهد)

أبوظبي (الاتحاد) - بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وبدعم الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبمتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، تنطلق اليوم فعاليات المهرجان الختامي السنوي لسباقات الهجن في الوثبة، والتي تستمر حتي الأربعاء 19 مارس الجاري، بمشاركة مطايا من الدولة ودول مجلس التعاون الخليجي، ورصدت اللجنة العليا المنظمة للمهرجان برئاسة معالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس اتحاد سباقات الهجن جوائز قيمة للفائزين بالإضافة إلى 284 سيارة في الأشواط الـ 314 التي ستقام على مدار أيام المهرجان ويتوقع أن تحفل بالتحدي والإثارة.
وتتوزع الأشواط في السباق بواقع 50 شوطا للحقايق «30 أبكار محليات عام» و20 جعدان «محليات عام»، و65 شوطا للقايا عبارة عن 10 أشواط محليات عام لفئة الأبكار، ومثلها «أبكار مهجنات» و7 جعدان محليات و6 مهجنات وشوطين عامين، ولدى الشيوخ تقام 9 أشواط «أبكار محليات» و8 مهجنات و6 للجعدان المحليات و5 للجعدان المهجنات وشوطين عامين، وتقام 62 شوطا للإيذاع و60 شوطا للثنايا، و44 شوطا لفئة الحول، و29 شوطا للزمول و4 أشواط للسودانيات.
الحقايق تقص الشريط
وتقص الحقايق للجماعة شريط المهرجان الختامي لسباقات الهجن بإقامة 30 شوطاً في الفترة الصباحة بالميدان الجنوبي لمسافة 4 كلم، ويحصل صاحب المراكز الأولى في الشوط الأول لفئة الأبكار على سيارة فورد إستيشين وهي نفس جائزة صاحب الناموس في شوط الجعدان الثاني، ويحصل الفائزون حتى المركز العاشر على سيارات فاخرة، ثم ينال أصحاب المراكز من الحادي عشر وحتى الـ 30 على جائزة نقدية تبلغ 6 آلاف درهم، ورصدت اللجنة المنظمة لسباق الحقايق 925 ألف درهم جوائز للفائزين في الفترة الصباحية ومليوناً و32 ألف درهم للفائزين في الفترة المسائية، إضافة إلى 3 سيارات.
وترتفع الإثارة في الفترة المسائية بإقامة 20 شوطاً للجماعة في نفس الفئة ولنفس المسافة، ويحصل الفائز على الناموس في الشوط الرئيسي الأول لفئة الأبكار على سيارة رنج روفر، بالإضافة لكأس وينال صاحب ناموس الجعدان شداد سيارة لاند كروزر.
ويكون الموعد غداً مع اللقايا للجماعة التي تركض على مدار 35 شوطاً بحثاً عن الناموس والفوز بجائزة المركز الأول لمسافة 5 كلم في الميدان الجنوبي، والفوز بإجمالي الجوائز التي تصل إلى أكثر من 5 ملايين درهم، عبارة عن 1.4 مليون درهم في الفترة الصباحة، وأكثر من 3.7 مليون درهم في الفترة المسائية.
ويبدأ تحدي اللقايا بالشوط الأول الذي خصص لفئة لقايا أبكار محليات، والذي يتوقع أن يشهد منافسة ساخنة بين المشاركين على الألقاب، فيما خصص الشوط الثاني لفئة الأبكار المهجنات وفي الشوط الثالث تكتمل لوحة التحدي مع الجعدان المحليات، وفي الفترة المسائية تقام 18 شوطاً تستهل بالشوط الرئيسي الأول للأبكار عام وجائزته كأس و400 ألف درهم، ويحصل صاحب المركز الأول في الشوط الثاني على شداد و400 ألف درهم في تحدي الجعدان، وخصصت كأس و400 ألف درهم لصاحب الناموس في الشوط الثالث «أبكار محليات»، فيما ينال الرمز الرابع المتاح للفائزين في الشوط الرابع وهو عبارة عن شداد وسيارة رنج روفر في الشوط الذي خصص للأبكار المحليات.
وتتواصل الإثارة على مدار الأشواط الـ18، حيث يحصل الفائزون على سيارات في كل الأشواط.
تحديات اللقايا
ينتقل المهرجان الختامي لسباقات الهجن يوم الأربعاء المقبل لتحديات اللقايا لهجن أصحاب السمو الشيوخ بإقامة 30 شوطاً، عبارة عن 14 شوطاً في الفترة الصباحية، و16 في الفترة المسائية، ورصدت للفائزين أكثر من 4.7 مليون درهم، بالإضافة إلى 30 سيارة و4 رموز، وتفتتح المنافسات في الفترة الصباحية بشوط اللقايا أبكار محليات على سيارة شيفروليه إستيشن، وتبدأ تحديات الفترة المسائية بكأس اللقايا أبكار عام وجائزته 400 ألف درهم، ثم تنتقل إلى الشوط الثاني على «شداد الجعدان» وجائزته 400 ألف درهم أيضاً، وفي الشوط الثالث يحصل الفائز بتحدي «الأبكار المحليات» على شداد وسيارة رنج روفر، فيما ينال الفائز بالشوط الرابع «أبكار محليات» شداد وسيارة رنج روفر.
ويتوقع أن تقدم المطايا المشاركة مستوى جيداً في المنافسات خلال أشواط السباق على مختلف المجالات.
32 شوطاً و32 سيارة
خصص اليوم الرابع المقرر الخميس 13 مارس لفئة الإيذاع للجماعة من 32 شوطاً تم توزيعها على فترتين، ولمسافة 6 كلم في الميدان الجنوبي، وتصل قيمة الجوائز التي تم رصدها للفائزين إلى أكثر من 4.8 مليون درهم، بالإضافة إلى 32 سيارة لأصحاب المراكز الأولى و4 رموز، وتبدأ منافسات الفترة المسائية بكأس الإيذاع أبكار عام وجائزته كأس و400 ألف درهم، فيما ينال صاحب الناموس في الشوط الرئيسي الثاني «جعدان عام» شداد و400 ألف درهم، وفي الشوط الثالث ينال الفائز بلقب الأبكار المحليات كأسا و400 ألف درهم، فيما يحصل صاحب الناموس في الشوط الرابع »جعدان محليات« على شداد وسيارة رنج روفر.
وفي اليوم الخامس للمهرجان تنتقل المنافسة إلى تحديات الإيذاع للشيوخ لمسافة 6 كلم بالميدان الجنوبي، ويحصل أصحاب المراكز الأولى على 32 سيارة وجوائز قيمتها أكثر من 4.7 مليون درهم، وينال صاحب المركز الأول كأس الإيذاع للأبكار عام و400 ألف درهم، فيما يحصل صاحب المركز الأول في الشوط الثاني على شداد و400 ألف درهم، وفي الشوط الثالث ينال الفائز شداد وسيارة رنج روفر، وفي الشوط الرابع يحصل الفائز شداد وسيارة رونج روفر.
تقام في اليوم السادس منافسات الثنايا للجماعة في الفترة الصباحية، ولمنافسات مطايا أصحاب السمو الشيوخ في الفترة المسائية، حيث خصصت 18 شوطا في الفترة الصباحية لمسافة 6 كلم بالميدان الجنوبي، ويحصل الفائزون في كل الأشواط على سيارات، فيما تبلغ إجمالي الجوائز النقدية أكثر من 1.3 مليون درهم، وبالفترة المسائية تقام 14 شوطاً تبدأ بالثنايا الأبكار المحليات ويحصل صاحب الناموس على سيارة شيفرولية، فيما ينال الفائز بالشوط الرئيسي الثاني سيارة فورد استيشن.
وتتواصل المنافسات في اليوم السابع والذي يوافق الاحد المقبل بإقامة سباقات الحول والزمول لهجن أصحاب السمو الشيوخ والجماعة من 30 شوطا، لمسافة 6 كلم بالميدان الجنوبي، وتفتتح السباقات بشوط الحول المحليات للجماعة في الفترة الصباحية، يعقبه سباق الحول المهجنات في الشوط الثاني وجائزته سيارة شيفروليه استيشن، وتصل القيمة الإجمالية للجوائز النقدية إلى اكثر من 1.3 مليون درهم.
وفي الفترة المسائية تقام منافسات الشيوخ للحول والزمول الطفح من 14 شوطا وسط مشاركة كبيرة في مختلف الفئات. وتنتقل المنافسات إلى الميدان الغربي في اليوم الثامن بإقامة أشواط الحول والزمول للشيوخ في الفترة المسائية وللجماعة بالفترة الصباحية، ورصدت اللجنة المنظمة للمهرجان جوائز قيمة للفائزين بالناموس والمتوشحين بالزعفران، وينال الفائزون في جميع الأشواط سيارات فاخرة. تبدأ الإثارة بالفترة الصباحية عندما تقام منافسات الحول والزمول للجماعة العام ويحصل الفائز على سيارة، فيما خصص الشوط الثاني للزمول العام وجائزته سيارة رنج روفر، وبالفترة المسائية تقام 16 شوطا خصصت لهجن أصحاب السمو الشيوخ تبدأ بالشوط الرئيسي الأول وجائزته سيارة، ثم الشوط الرئيسي الثاني الذي خصص للحول المهجنات وجائزته رنج روفر.

شروط وضوابط
أبوظبي (الاتحاد) - أصدرت اللجنة العليا المنظمة للمهرجان الختامي لسباقات الهجن في الوثبة ضوابط وشروط للمشاركة في السباق، أبرزها إخضاع الهجن الثلاثة الأوائل في كل سباق لفحص المواد المحظورة، وفي حالة وجود حرمان يحرم المشارك من جميع جوائزه في السباق، كما أنه لا يحق مشاركة الهجن المسجلة في الأشواط الرئيسية من غير المشاركة في الأشواط التي سجلت فيها، وقررت اللجنة كذلك عدم جواز مشاركة المطية المحلقة، كما لا يجوز المشاركة بأكثر من مطية واحدة في السباق، ولا يحق الترفيع بين الأشواط والتقيد التام بمراحل التسنين.
ومن ضمن الضوابط التي أصدرتها اللجنة منع استخدام جهاز الصدمة الكهربائية، ومنعت اللجنة كذلك مشاركة السودانيات إلا في الأشواط المخصصة لها، وأعلنت اللجنة كذلك أنها ستقوم بفحص المراكز الثلاثة الأولى في كل شوط، كما لها الحق في فحص وتفتيش الصاعقة الكهربائية في أي مركز، وكذلك الاحتفاظ بالراكب الآلي.

10 تسعيرات
أبوظبي (الاتحاد) - شهد الموسم الحالي لسباقات الهجن الذي افتتح 22 أغسطس العديد من المواعيد الاحتفالية أبرزها مهرجان زايد التراثي ديسمبر الماضي، مهرجان الساد، مهرجان سويحان، مهرجان المنطقة الغربية، وغيرها من البطولات، وتنافست نجائب الأصايل على الألقاب والنواميس. ووصلت التسعيرات التي أقيمت في الوثبة إلى 9، وتتزامن مع المهرجان الختامي لسباقات الهجن لفئة الحقايق إقامة تسعيرة جديدة، وتغري التسعيرات الملاك على المشاركة في السباقات.


الحول والزمول تتنافس على أغلى السيوف في تحدي الـ 8 كلم

أبوظبي (الاتحاد) - يختتم المهرجان السنوي لسباقات الهجن في الوثبة يوم الأربعاء 19 مارس بسيف صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، للحول والزمول، لمسافة 8 كلم في الميدان الغربي، حيث تقام في الفترة الصباحية 4 اشواط للجماعة ويحصل الفائز بشوط الحول العام على سيف صاحب السمو رئيس الدولة ومليون درهم، وينال الفائز بالشوط الثاني «زمول عام» على سيف صاحب السمو رئيس الدولة ومليون درهم، ثم يتوج الفائز بالشوط الثالث للحول المحليات بخنجر وسيارة رنج روفر ونصف مليون درهم، وهي نفس جائزة الفائز بالشوط الرابع »زمول محليات»، وتبلغ القيمة النقدية للجوائز اكثر من 3.5 مليون درهم.
ويكون مسك الختام في الفترة المسائية مع 4 أشواط خصصت للحول والزمول لهجن أصحاب السمو الشيوخ، حيث تفتتح الامسية بشوط خنجر الزمول المحليات وجائزته سيارة رنج روفر، فيما يحصل صاحب المركز الثاني على نصف مليون درهم، وينال الثالث 400 ألف درهم، والرابع 300 ألف درهم والخامس 200 ألف درهم.
يعقب ذلك إقامة الشوط الثالث للحول المحليات لهجن أصحاب السمو الشيوخ وجائزته خنجر وسيارة رنج روفر وينال الوصيف نصف مليون درهم، والثالث 400 ألف درهم، والرابع 300 ألف درهم، والخامس 200 ألف درهم.
وترتفع الإثارة في الشوط الثالث الذي خصص للزمول العام وجائزته سيف صاحب السمو رئيس الدولة ومليون درهم، وينال صاحب المركز الثاني 250 ألف درهم، ويحصل الثالث على 150 ألف درهم، والرابع على 100 ألف درهم، والخامس على 50 ألف درهم، ويسدل الستار على المهرجان بأقوى الأشواط على سيف صاحب السمو رئيس الدولة للحول العام وجائزته النقدية التي تبلغ مليون درهم، وينال صاحب المركز الثاني 250 ألف درهم والثالث 150 ألف درهم والرابع 100 ألف درهم والخامس 50 ألف درهم.

34 رمزاً للمرة الأولى وإضافة لقب لـ«الجعدان المحليات»
أبوظبي (الاتحاد) - ارتفع عدد الرموز التي خصصت للفائزين في المهرجان الختامي لسباقات الهجن بالوثبة إلى 34 رمزا عبارة عن رمزين للحقايق، 8 للقايا، 8 للإيذاع، 8 ثنايا، و8 في اليوم الختامي، وذلك بزيادة 6 رموز عن النسخة الماضية، وتمت إضافة رمز جديد للجعدان المحليات للمرة الأولى وذلك بهدف تشجيع الملاك والمضمرين للاقبال على اقتناء السلالات المحلية التي كان يحث المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان على التمسك بها ورعايتها. وكان بعض المضمرين والملاك قد اتجهوا في الفترة الأخيرة نحو السلالات المهجنة بهدف تحقيق الفوز ومعانقة الجوائز، ويهدف قرار إضافة الرمز الجديد إلى إحياء السلالات المحلية. يشار إلى أن معظم الملاك والمضمرين اتجهوا الآن نحو اقتناء السلالات المحلية والعمل على تضميرها للمشاركة بها في مختلف المسابقات.

8 رموز و26 سيارة و7 ملايين درهم جوائز كأس رئيس الدولة للثنايا
أبوظبي (الاتحاد) - يدخل المهرجان الختامي لسباقات الهجن في الوثبة مرحلة التحديات الكبيرة، بإقامة كأس صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، للثنايا لهجن أصحاب السمو الشيوخ في الفترة المسائية وهجن الجماعة في الفترة الصباحية. ورصدت اللجنة المنظمة للفائزين أكثر من 7 ملايين درهم، بالإضافة إلى 8 رموز و26 سيارة.
وتبدأ المنافسات بشوط كأس صاحب السمو رئيس الدولة للأبكار العام وجائزته كأس و400 ألف درهم، فيما ينال الفائز بالشوط الرئيسي الثاني «جعدان عام» شداد و400 ألف درهم، ويحصل صاحب الناموس في الشوط الثالث على كأس صاحب السمو رئيس الدولة للأبكار المحليات و400 ألف درهم، وينال الفائز بالشوط الرابع «جعدان محليات» شداد وسيارة رنج روفر.
وفي الفترة المسائية تتنافس هجن أصحاب السمو الشيوخ على الجوائز القيمة التي تبدأ بالشوط الرئيسي الأول «ثنايا أبكار عام» وجائزته كأس صاحب السمو رئيس الدولة و400 ألف درهم، وينال صاحب الناموس في الشوط الثاني «شداد الجعدان» والجائزة المالية التي تصل إلى 400 ألف درهم، ويحصل صاحب اللقب في الشوط الثالث على كأس صاحب السمو رئيس الدولة للأبكار المحليات و400 ألف درهم، وينال الفائز بالشوط الرابع شداد الجعدان المحليات وسيارة رنج روفر.

اقرأ أيضا

ساري إلى مونديال الرجل الحديدي