الاتحاد

الرئيسية

الرئيس هادي: إيران وصالح والحوثيون وراء انهيار اليمن

اتهم الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي جماعة الحوثي وإيران والرئيس السابق علي عبد الله صالح بالوقوف وراء انهيار البلاد.


وقال منصور هادي خلال لقائه اليوم وفدا سياسيا وقبليا من محافظتي البيضاء ومأرب إن الحوثيين وإيران وصالح أفشلوا المبادرة الخليجية وتنفيذ مخرجات الحوار الوطني وعملوا على تأزيم عملية الانتقال السياسي.


واعتبر صنعاء عاصمة محتلة من قبل جماعة الحوثي التي قال إنها تنفذ أجندة إيران منذ أعوام عدة سابقة وسعت للسيطرة على مؤسسات الدولة وقوات الجيش والتسبب في انهيار الأوضاع.


وتوعد الرئيس اليمني بالتصدي لانقلاب الحوثيين والحفاظ على وحدة اليمن، مؤكدا انه لم يغادر صنعاء إلى عدن لإعلان الانفصال وإنما للحفاظ على الوحدة اليمنية.


من جهة أخرى، حطت اول طائرة ايرانية، اليوم ، في صنعاء غداة توقيع اتفاقية بين طهران ومسؤولين في الطيران المدني اليمني لتسيير رحلات مكثفة بين العاصمتين الايرانية واليمنية في ظل مقاطعة دولية متزايدة لصنعاء التي يسيطر عليها المسلحون الحوثيو، بحسبما افاد مصور.


وحطت طائرة تابعة لشركة ماهان اير الايرانية في مطار صنعاء حاملة فريقا من الهلال الاحمر الايراني وكميات من الادوية، بحسبما افاد مسؤول ملاحي يمني.


وذكر المسؤول ان دبلوماسيين ايرانيين حضروا لاستقبال الرحلة الاولى بين البلدين منذ سنوات.


وكانت وكالة الانباء اليمنية التي يسيطر عليها الحوثيون منذ سيطرتهم على صنعاء في سبتمبر، افادت السبت ان اتفاقا وقع في طهران بين مسؤول من الطيران المدني اليمني ونظرائهم الايرانيين لتسيير رحلات مكثفة بين البلدين.


وبموجب الاتفاق، ستسير كل من شركة اليمنية للطيران وشركة ماهان ايران 14 رحلة اسبوعيا.


وقد علق هادي على الاتفاقية باعتبارها "غير شرعية" متوعدا بمحاسبة من وقع عليها.

اقرأ أيضا

لافروف بعد لقائه بومبيو: استشعرت نهجاً أميركيا بنّاء