أبوظبي (الاتحاد)

أكدت شرطة أبوظبي عبر نشرها لفيديو «مستعدون لمكالماتكم الطارئة»، جاهزية العاملين لديها في مركز القيادة والتحكم «غرفة العمليات» لاستقبال وتلقي المكالمات والبلاغات الواردة بمختلف أنواعها على مدار الساعة على الرقم 999، والتنسيق مع الجهات المعنية للتعامل معها وتحقيق الاستجابة في وقت قياسي.
كما حذرت من تلاعب الأطفال بهاتف الطوارئ 999 وتكرار الاتصال عليه، نظراً لوجود مكالمات لغرفة العمليات، من الجمهور الذين قد يكونون في أمس الحاجة للمساعدة.
وأوضحت شرطة أبوظبي أن اتصالات الأطفال بهاتف الطوارئ نوعان، حيث إن هناك بعض الأطفال يعلمون بأن هذا الرقم مخصص للحالات الطارئة ويتعمدون تكرار الاتصال به لإشباع «رغباتهم الطفولية» غير مكترثين بتوعية مأموري العمليات لهم. أما النوع الثاني، فيكون اتصالهم عن طريق الخطأ وبدون قصد أو يكون الاتصال ناجماً عن ضغطهم على زر الطوارئ المتواجد في بعض الهواتف الأرضية بغرض الفضول وهم في هذه الحالة لا يكررون الاتصال.
وأكدت شرطة أبوظبي أن تلك المكالمات العابثة من قبل الأطفال تتسبب بإهدار الوقت والجهد المخصص لباقي المتصلين من الجمهور الذين قد يكونون في أمس الحاجة للمساعدة، مما ينعكس سلباً على الأهمية القصوى لغرفة العمليات المركزية وطبيعة عملها الحسّاسة، كونها المستجيب الأول للبلاغات الطارئة، حيث تتلقى عدداً كبيراً من المكالمات الطارئة على مدار الساعة يتم اتخاذ الإجراءات إزاءها فور تلقيها.