الاتحاد

عربي ودولي

الشرطة الماليزية تداهم قرية لإنهاء مواجهة

تفجرت مواجهة عنيفة في ولاية صباح بشرق ماليزيا اليوم الجمعة مع إعلان متحدث باسم مجموعة من الفلبينيين المسلحين تحتل قرية هناك أن عشرة من أفراد المجموعة قتلوا عندما داهمت الشرطة مخيمهم.

ولكن وزير الداخلية الماليزي نفي أن الشرطة أطلقت رصاصة واحدة وقالت الحكومة الفلبينية إنها لم تتلق أي أنباء عن سقوط ضحايا بين أفراد المجموعة وهم من أتباع سلطان سولو في جنوب الفلبين.

وتهدد هذه المواجهة بإثارة التوتر بين الفلبين وماليزيا اللتين تتوتر علاقاتهما بين الحين والآخر بسبب مشكلات تتعلق بالأمن والهجرة إلى جانب حدودهما البحرية.

وحثت كل من الحكومتين المجموعة على العودة لوطنها. وقال متحدث باسم المجموعة للصحفيين في مانيلا إن عشرة من أعضاء المجموعة قتلوا وأصيب أربعة عندما داهمت الشرطة الماليزية القرية التي كانوا يتحصنون بها منذ أكثر من أسبوعين.

ولم يتسن الوصول للشرطة الماليزية للتعليق على ذلك. وتطالب هذه المجموعة المسلحة بالاعتراف من ماليزيا وبإعادة التفاوض على الشروط الأصلية لتأجير صباح من قبل السلطان لشركة بريطانية في القرن التاسع عشر.

وقالت الشرطة الماليزية إنها لن تلبي مطالب المجموعة.

اقرأ أيضا

تونس: أحكام بإعدام 8 متورطين في تفجير حافلة الأمن الرئاسي