دبي (الاتحاد)

ارتفع حجم الفواكه والخضراوات التي تم تداولها في مطار دبي الدولي خلال شهر مارس الماضي بنسبة 88.5% إلى 18,16 ألف طن على أساس سنوي، في حين سجل حجم المستحضرات الصيدلانية 49.4% زيادة إلى 12,5 ألف طن مدفوعة بشكل رئيسي بزيادة الطلب العالمي على الإمدادات والمعدات الطبية نتيجة لتفشي مرض كورونا المستجد «COVID-19»، كما نما حجم منتجات اللحوم بنسبة 17.8% إلى 8050 طناً.
وقال بول غريفيث، الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي في بيان: «لقد تحركنا بسرعة لتسهيل عملية استبدال سعة الشحن التي يتم توفيرها عادة في مخازن الشحن السفلية لطائرات الركاب من خلال تجهيز عدد من طائرات الشحن المخصصة للحفاظ على إمدادات الغذاء والتوريدات والمعدات المتدفقة إلى الإمارات العربية المتحدة خلال الأزمة العالمية الحالية غير المسبوقة».
وتحركت الخطوط الجوية بسرعة لحشد رحلات الشحن بين دبي والمدن الأخرى في جميع أنحاء العالم، حيث قامت الإمارات للشحن بتاريخ 1 أبريل بنقل عمليات الشحن الخاصة بها بشكل مؤقت من مطار آل مكتوم الدولي إلى مطار دبي الدولي، لبدء عملياتها بطائرات الشحن الضخمة بوينج 777 البالغ عددها 11 طائرة.
وتعمل 12 شركة طيران حالياً بمتوسط 110 رحلات شحن يومية في مطار دبي الدولي.