الاتحاد

منوعات

الأحفاد يتجهون لجوجل بحثا عن النصيحة

أظهر مسح أن الأجداد البريطانيين عرضة للتجاهل من جانب الأحفاد الذين اعتادوا بصورة أكبر على اللجوء للانترنت بحثا عن إجابات لما يدور بأذهانهم من تساؤلات.

وقال تسعة من بين كل عشرة أجداد بريطانيين إن أحفادهم لا يسألونهم النصح في المهام البسيطة وبدلا من ذلك تحولوا إلى مواقع الانترنت مثل جوجل ويوتيوب وويكيبيديا للبحث عن المعلومات.

وأظهر بحث لحساب شركة المنظفات "دكتور بيكمان" أن الإجابات عن مهام بسيطة مثل كيفية سلق بيضة أو كي قميص وحتى تفاصيل عن تاريخ العائلة تجدها الأجيال الأصغر بسهولة خاصة وأنها شغوفة بالهواتف الذكية أو أجهزة الكمبيوتر اللوحية أو أجهزة الكمبيوتر المحمولة.

وقالت المتحدثة سوزان فرمور في بيان إن "الأجداد يعتقدون أن مواقع جوجل ويوتيوب وويكيبيديا تساعد على تهميشهم وأن هذه المواقع تعتبر مصدرا هائلا للنصح متاحا على الانترنت."

وأضافت قائلة "هم على دراية بأن أحفادهم الذين لا يتركون بالفعل الكمبيوتر المحمول أو الكمبيوتر اللوحي أو الهاتف يجدون أن البحث على الانترنت للحصول على نصح فوري أكثر سهولة."

ووجد المسح، الذي شمل 1500 شخص، أن الأطفال يختارون أيضا البحث عن إجابة لسؤال كيف كانت حياة أقاربهم كبار السن في شبابهم بدلا من توجيه أسئلة لأجدادهم أنفسهم في حين سئل 33 بالمئة فقط من الأجداد "كيف كانت الحياة عندما كنتم في سن الشباب؟".

وشعر نحو ثلثي الأجداد بأن أدوارهم التقليدية أصبحت أقل أهمية في الأسرة الحديثة وأكد 96 في المئة أنهم سألوا أجدادهم أسئلة أكثر بكثير عندما كانوا صغارا.

اقرأ أيضا

«أزمة مالية» في دور العرض 20 فبراير