الاتحاد

أخيرة

تُطعم الفقراء بعد أن تعلمت من أخطائها


سيدني (د ب أ) - جمعت مؤسسة «أوز هارفست» الخيرية 1600 طن من الأغذية المجانية العام الماضي صنعت منها 5,3 مليون وجبة، بكلفة دولار للوجبة. ووزعتها على المحتاجين في استراليا. وأسست «أوز هارفست» سيدة الأعمال الأسترالية روني كان بمدينة سيدني في 2004. وكان لديها مهارة أسطورية في اقتناص المساهمات، فقبلت شركة «كالتكس» بدفع ثمن الوقود، وتقدم شركة «مرسيدس بنز» حافلة مجانا مقابل كل حافلة يتم شراؤها، وتساهم شركة عقارية بمكتب في مقرها. وجمعت روني الشهر الماضي 136 رئيسا تنفيذيا في سرادق، وأشركتهم مع أمهر الطهاة في إعداد طعام للفقراء والمشردين. كما جمعت مليون دولار أميركي خلال هذه الفعالية.
وقالت روني إنها تعلمت من شركتها الخاصة لإدارة الفعاليات البارزة أن كميات هائلة من الطعام تهدر بسبب الافتقار لفن الإمداد والتموين. وقالت كل ما كنت أفعله طوال 20 عاما من تنظيم الفعاليات هو إهدار الطعام، وكان لابد لي من تغيير ذلك. وتتأكد «أوز هارفست» من صلاحية استهلاك ما تم جمعه من بقايا الطعام لحماية المتبرعين من الدعاوى القضائية.

اقرأ أيضا