الاتحاد

الرياضي

اعتماد برنامج زيارات الأندية للإعلان عن فرق المسابقة الجديدة

حمد بن بروك ترأس اجتماع اللجنة

حمد بن بروك ترأس اجتماع اللجنة

اعتمدت لجنة دوري المحترفين لكرة القدم جولة جديدة من الزيارات الميدانية إلى الأندية اعتباراً من 19 يناير الجاري للاطلاع على مدى كفاية المعايير التي تؤهلها للمشاركة في الدوري المزمع انطلاقه هذا العام لأول مرة، على أن تراجع اللجنة التقارير الخاصة بنتائج هذه الزيارات 24 الجاري لتحديد الأندية التي تنطبق عليها شروط المشاركة ومن ثم اعلان هوية المشاركين في وقت لاحق·
كذلك شددت اللجنة على ضرورة التزام الأندية بتقديم لوائحها المالية خلال الزيارة طبقاً للنموذج الذي أعده الاتحاد الآسيوي وتم تعميمه على الأندية، كما اطلعت اللجنة على النظام الأساسي في صورته شبه النهائية تمهيداً لإجراء التعديلات الأخيرة وإقراره في الجلسة القادمة·
صرح بذلك محمد المحمود نائب رئيس لجنة دوري المحترفين عقب الاجتماع الذي عقد صباح أمس بمركز دبي التجاري العالمي برئاسة حمد بن بروك رئيس اللجنة وحضور جميع الأعضاء باستثناء خالد الفهيم وناصر الدبل لظروف خاصة·
وقد تم وضع برنامج زيارات الأندية ابتداء من 19 يناير الجاري بالأهلي والشباب والنصر، ثم تقوم اللجنة الخماسية يوم 20 يناير بزيارة أندية الوصل ودبي وحتا، ويوم 21 يناير الاتحاد والخليج والإمارات، ويوم 22 يناير عجمان والشعب والشارقة، ويوم 23 الوحدة والجزيرة والظفرة، وأخيراً يوم 24 يناير بني ياس والعين·
وتتشكل اللجنة الخماسية من عضوين من الاتحاد الآسيوي، ومثلهما من شركة إلكسندر روس أحد الشركاء الأساسيين، وعضو واحد من لجنة دوري المحترفين بالتناوب، ويمثل الاتحاد الآسيوي العضوان سوزوكي نائب رئيس لجنة دوري المحترفين الآسيوية وساتوشي سايتو عضو اللجنة، فيما يتناوب على الزيارات بالترتيب من اللجنة المحلية كل من خالد الفهيم ويحيى عبدالكريم ومحمد الكمالي وخليفة بن حميدان وبدر الجرجاوي في الزيارتين الأخيرتين·
وسوف تجتمع اللجنة الخماسية بمركز دبي التجاري العالمي الساعة الثامنة صباح 19 يناير للتنسيق قبل التوجه إلى مواقع الزيارات الأولى، على أن تعد اللجنة تقارير منفصلة ومفصلة عن كل زيارة وترفعها إلى لجنة دوري المحترفين خلال اجتماعها يوم 24 يناير لتحديد الأندية التي تنطبق عليها المعايير تمهيداً للإعلان النهائي عن الأندية التي سيتم اختيارها للمشاركة في أول دوري للمحترفين في تاريخ الكرة الإماراتية·
وشددت اللجنة على ضرورة أن تقوم الأندية قبل بدء الزيارات بإعداد البيانات المالية الخاصة بكل منها طبقاً للنموذج الذي أرسله الاتحاد الآسيوي وعممه اتحاد الكرة بهدف التعرف بشفافية ووضوح على الوضع المالي لكل ناد وإدارته للموازنات واستثماراته في الحقل الرياضي ومصادر التمويل وغيرها·
وقد وجهت اللجنة الشكر بهذا الخصوص إلى النادي الأهلي الذي بادر بإعداد النموذج المالي وإرساله إلى اللجنة مبكراً في تجاوب إيجابي سريع·
واطلعت اللجنة على الرسالة الأخيرة الواردة من الاتحاد الآسيوي لكرة القدم والتي تتضمن أربعة محاور رئيسية أهمها: ميزانيات الأندية، ثم الحضور الجماهيري، وميزانية دوري المحترفين، والشكل القانوني للأندية من الزاوية الاستثمارية والتجارية·· ويشمل كل محور عدداً من الشروط والمعايير الواجب توافرها تمهيداً لانطلاق مسابقة رسمية مستوفاة لكافة عناصر النجاح·
كذلك اطلعت اللجنة على النظام الأساسي وآخر الملاحظات التي أبداها الأعضاء بعد أن قطعت اللجنة شوطاً كبيراً في إعداده وتمحيصه تمهيداً لوضع اللمسات الأخيرة واعتماد النسخة النهائية خلال الاجتماع القادم وقد تم إعداد صورة من النظام الأساسي وتعميمها على الأندية للالتزام الكامل بكل الشروط واللوائح الواردة فيها·
وأوضح محمد المحمود أن الاتفاقية الخاصة بهذا النظام وإطلاق وإدارة دوري المحترفين جاهزة للتوقيع بعد الاجتماع مع اتحاد الكرة، وأشار إلى أن اللجنة بانتظار تشكيل الهرم الاداري لاتحاد الكرة بعد اجتماع الجمعية العمومية واتضاح الصورة النهائية والتعرف على من يجلس على رأس الهرم الإداري لمناقشة الاتفاقية وبنودها ومن ثم التوقيع عليها·

تصور جديد للصعود والهبوط

أعدت اللجنة تصوراً دقيقاً كاملاً لنظام الصعود والهبوط في المسابقة المزمع انطلاقها هذا العام، على أن يبدأ تطبيقه اعتباراً من الموسم القادم·
وقال محمد المحمود: تحدثنا إلى اتحاد الكرة في هذا الشأن، لأن هناك دورياً للدرجة الأولى، وآخر للدرجة الثانية، ولدينا تصور لنظام الصعود والهبوط، لكن الاتحاد لديه مسابقاته التي انطلقت بالفعل ولا يمكن التغيير في نظمها هذا الموسم، وأضاف: النظام الذي أعددناه سيأتي ضمن نقاشاتنا خلال المرحلة القادمة مع اتحاد الكرة·

البث التليفزيوني قضية مؤجلة

أوضح محمد المحمود أن البث التليفزيوني قضية لم تناقشها اللجنة على الإطلاق، وهي غير واردة في الحسابات خلال تلك المرحلة، وأضاف أنه يناشد الإعلام الوقوف إلى جوار التجربة الجديدة ومساندتها في إتمام هذا المشروع دون اجتهادات مثل أن يقال إن حقوق البث التليفزيوني تساوي 30 مليون درهم، وهذا ليس بكلام صحيح ولا ننظر إليه في هذه المرحلة·

22 معياراً

حددت اللجنة طبقاً لشروط ومعايير الاتحاد الآسيوي المتطلبات الواجب توافرها في النادي المحترف، ورصدت اللجنة 22 معياراً تقاس من خلالها الأندية قبل إصدار حكم نهائي حول ما اذا كانت تنطبق عليها شروط الاحتراف من عدمه·· وهذه المعايير كالتالي:
1- ألا يقل عدد اللاعبين المحترفين في الفريق الأول لكرة القدم عن 16 لاعباً مع وجود برامج تطوير واضحة لقطاع الناشئين·
2- تلتزم الأندية بتوفير بيانات الدخل المالي من تذاكر المباريات والاشتراكات السنوية، ومن الحقوق الإعلانية والرعاية التجارية والهدايا التذكارية وانتقالات اللاعبين، ومن رابطة الأندية المحترفة·
3- على النادي أن يكون مؤسسة تجارية محكومة بالقانون الوطني للدولة·
4- تقديم البيانات المالية للأرباح والخسائر السنوية إلى رابطة الأندية المحترفة·
5- لا يجوز لأعضاء أو موظفي النادي امتلاك حصص أو أسهم في أندية أخرى بالدولة·
6- يجب على المدير الفني للفريق أن يكون حاصلاً على ترخيص الاتحاد الآسيوي للتدريب أو مايعادله·
7- أن يمتلك النادي طاقماً محترفاً في مجموعة من الوظائف هي: الإدارة المالية والتسويق والإعلام والاتصال وتنظيم المسابقات والأحداث الرياضية وقسم الاحتراف بالنادي·
8- توفير ملعب رئيسي لا تقل سعته عن (3) آلاف مقعد·
9- توفير ملاعب تدريب خاصة بالنادي·
10- إقامة فعاليات رياضية لربط المجتمع بالنادي في نفس المدينة·
11- الدعم المحلي والحكومي في توفير الملعب أو مراكز التدريب أو تنظيم دخول الجماهير وقت المباريات أو توفير الأمن والحراسات·
12- غرف تبديل الملابس للاعبين والحكام·
13- غرف فحص المنشطات·
14- عيادة طبية بالنادي·
15- غرفة مراقبة أمن الملعب·
16- مقاعد مخصصة لكبار الشخصيات لحضور المباريات·
17- تخصيص تذاكر للمباريات بأسعار معتمدة للموسم الرياضي·
18- منسق إعلامي للنادي·
19- أماكن جلوس محددة للإعلاميين·
20- مركز إعلامي مجهز للاستخدام أوقات المباريات·
21- قاعة للمؤتمرات الصحفية·
22- المنطقة المخصصة للإعلاميين·

اقرأ أيضا

موسم رونالدو الأول مع يوفنتوس الأقل تهديفياً له على مدار 10 سنوات