الاتحاد

الإمارات

وفد «شؤون الضواحي والقرى» بالشارقة يزور دار المسنين


الشارقة (الاتحاد) - زار وفد من دائرة الشؤون الضواحي والقرى بالشارقة، برئاسة خميس بن سالم السويدي رئيس الدائرة، وسيف عيسى لخيلب مدير إدارة الشؤون المالية والإدارية، وعدد من مديري الإدارات والمسؤولين دار رعاية المسنين بالشارقة للتعرف على الخدمات التي تقدمها لكبار السن.
كان في استقبال الوفد، مريم القطري مديرة دار رعاية المسنين، وأحمد الميل مدير إدارة الاتصال الحكومي، وسمية الحوسني مدير إدارة الموارد البرية، وخلود آل علي مدير إدارة الرعاية المنزلية، وجاسم الحمادي مدير مكتب المعرفة.
وأطلعت مريم القطري الوفد على الخدمات التي تقدمها الدار للمسنين، والتي تهدف إلى احتواء ورعاية كبار السن المحرومين من الرعاية الاجتماعية والصحية والنفسية، كما قام الوفد بجولة شملت جناحي الرجال والنساء والصيدلية والمكتبة وصالة الطعام وقسم العلاج الطبيعي.
وذكرت القطري، أن الدار تقوم بتقديم نوعين من الرعاية الإيوائية الدائمة والمؤقتة في حين تضطلع أقسام الإعاشة والبرامج والأنشطة والخدمات المعيشية والطبية والعناية بتوفير الرعاية الاجتماعية والصحية والنفسية اللازمة لكبار السن وإشعارهم بالراحة والطمأنينة في مرحلة الشيخوخة.
وقال خميس بن سالم السويدي، إن الزيارة تأتي ضمن رؤية الدائرة نحو المساهمة في تنمية وتطوير المجتمع أمنياً واجتماعياً وثقافياً، والتركيز على أهمية دور المؤسسات الحكومية في نشر الوعي السليم والاهتمام بكبار السن وتوفير الحياة الكريمة لهم بناء على توجهات صاحب السمو حاكم الشارقة واهتمامه الكبير ودعمه المباشر لهذه الفئة.

اقرأ أيضا

رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون الرئيس التونسي المنتخب