الاتحاد

الرياضي

لقب أفريقيا هدفنا ومجموعة الموت لن ترهبنا

ممادو ديارا

ممادو ديارا

بالرغم من أنه لم يلعب في مباراة منتخب بلاده أمام الفراعنة، إلا أن المالي ممادو ديارا كان محط الأنظار باعتبار أنه ينتمي إلى قافلة النادي الملكي ''ريال مدريد''، وبعد المباراة كان بمثابة الصيد الثمين للجماهير والمعجبين الذين رفضوا تفويت الفرصة بالتقاط الصور والحصول على توقيع النجم العالمي·
''الاتحاد الرياضي'' حاور النجم العالمي حول العديد من المستجدات الخاصة بمستقبل منتخب بلاده ومشواره مع ريال مدريد وما يتردد من أنباء عن انتقاله من النادي الملكي، والعديد من المحاور الأخرى التي كشف ديارا النقاب عنها·

في البداية، أكد ممادو ديارا أنه كان يتمنى اللعب في المباراة أمام المنتخب المصري، غير أن الإصابة هي التي حرمته من المشاركة، مشيرا إلى أنه في طريقه للاستشفاء منها ليكون جاهزا مع انطلاقة البطولة الأفريقية·
أضاف أن منتخب بلاده لم يكن سيئا في المباراة التي لعبها مع الفريق المصري، والتي لا يمكن القول إنه خسرها لأن ضربة الجزاء غير صحيحة، كما أنه كان متماسكا واستحوذ على الكرة في أوقات كثيرة في مواجهة فريق قوي من المفترض أنه بطل القارة·
وعن طموح لاعبي مالي في البطولة الأفريقية التي تنطلق الشهر الجاري في غانا، أكد ديارا أنه وزملاءه يسعون ليكونوا أبطال أفريقيا، وهذا هو طموحهم الذي سيلعبون من أجله، وثقتهم في قدراتهم كثيرة، وسوف يقاتلون من أجل ترجمة هذا الطموح على أرض الواقع·
وحول قوة المجموعة التي يلعبون بها، والتي تضم مع فريقهم منتخبات نيجيريا وكوت ديفوار وبنين، وكون تأهلهم سيكون صعبا قال ديارا: هم أيضا عندما يتحدثون عن المجموعة يصفونها بالقوة لوجودنا فيها·· سميت مجموعة الموت لأنها أيضا تضمنا، نحن لسنا صغارا، ولن نكون صيدا سهلا، وندرك أن طموح الحصول على اللقب ليس بالشيء السهل·· نقدر جميع الفرق ونقدر طموحاتها وتطلعاتها هي الأخرى، لكننا كفريق نعيش حالة جيدة نريد أن نترجمها إلى لقب·
أضاف أن بطولة كأس الأمم الأفريقية تمثل قمة بطولات القارة، وفريقنا يضم لاعبين نجوما في العديد من أندية العالم، والفرصة متاحة أمامهم ليبرهنوا على هذه النجومية والمكانة التي يحتلونها وليسعدوا جماهيرهم، كما أن البطولة فرصة أيضا أمام اللاعبين للتقدم للأمام على سلم الاحتراف وزيادة أسهمهم بين لاعبي العالم من خلال المستوى الذي سيقدمونه في البطولة·
وعن تأثير انتماء اللاعبين إلى أكثر من 20 ناديا عالميا على تجانس الفريق في البطولة، أوضح ممادو أن هذا في صالح الفريق وليس ضده، فجميعهم لاعبون عالميون محترفون، كما أن تجمعهم معا لفترة قبل البطولة سيعزز التجانس والتفاهم بينهم ، ثم إن ذلك حال جميع المنتخبات، فلم يعد هناك فريق بلا محترفين في دول العالم، وتكون للمحترفين الأولوية عند الاختيار بحكم الخبرات التي اكتسبوها، وفي البطولة سنرى كيف أن نجوم مالي على قدر المسؤولية تحت قيادة المدرب الفرنسي جان فرانسوا جودارالذي يجيد توظيف اللاعبين·
وبعيدا عن المنتخب المالي وعن مسيرته مع ريال أعرب ممادو ديارا عن سعادته بانتمائه إلى ناد في حجم ووزن ريال مدريد، مشيرا إلى أن وجود الفريق في المركز الأول بالدوري الإسباني أمر يعزز طموحه بالفوز باللقب·
وحول دخول نادي ميلان السباق من أجل ضمه وأن هناك رغبة من النادي الملكي في بيعه وأن المدرب شوستر أقنع إدارة ريال مدريد ببيعه والاستفاده مادياً خاصة أنه سيتغيب لشهر ونصف كاملة من أجل المشاركه مع مالي في أمم أفريقيا، أكّد ديارا أنه لم يفكّر أبدا في ترك ريال مدريد على الرغم من اهتمام الأندية الأوروبية الأخرى، وقال: لم أقل إنني أود ترك ريال مدريد، ريال مدريد هو أحد أفضل الأندية في العالم، معتبرا أن تكون المنافسة في اللعب بالفريق الأول صعبة جدا لكنه يعتبر نفسه سيصل إلى مستوى التحدّي·
أضاف: قررت القدوم إلى الريال، حتى وإن كنت أعرف أنني سوف أمر بلحظات سيئة·· هنا يوجد جو ملائم يسمح لكل لاعب أن ينمو، وأريد أن أستمر هنا حتى انتهاء مدة عقدي مع النادي·
وأخيرا، وعن ممارسته للشعائر الإسلامية داخل النادي، أكد ممادو ديارا انه لا يجد حرجا في لعب مباراة وهو صائم لأنه تعود على ذلك منذ التحاقه بأورويا منذ 8 سنوات، وقال: ليس غريبا أن أصوم أو أصلي·· أنا مسلم وأعتز بذلك·
كتيبة المهاجرين
يستحق الفريق المالي لقب ''كتيبة المهاجرين''، حيث إن جميع لاعبيه باستثناء ثلاثة فقط منحترفون بالعديد من بلدان العالم، والثلاثة هم: حارس المرمى سومبايلا دياكيتي الذي يحرس مرمى فريق ستاد مالي، والمدافع أمادو سيدي بيه ولاعب الوسط سليمان دمبيلي ويلعبان لنادي دجوليبا المالي·
بقية اللاعبين هم: محمادو سيدي بيه ''باسيانيا اليوناني '' وعمر سيسوكو ''ميتز الفرنسي'' واداما كوليبالي ''لانس الفرنسي'' وسليمان ديامونتيني ''ليتشي الإيطالي'' وأداماتا مبورا ''هلسنبورج السويدي'' وبوبكر توني ''المغرب الفاسي'' وموسى كوليبالي ''مولودية وهران'' وسيدريك كانتي ''نيس الفرنسي'' وسامي تراوري ''أوكسير الفرنسي'' ومحمد لامين سيسوكو ''ليفربول الانجليزي'' وسيدو كاتيا ''أشبيلية الإسباني'' وممادو ديارا ''ريال مدريد'' وباسالا توري ''ليفادياكوس اليوناني'' ودجبيبريل سيديبيه ''شاتورو الفرنسي'' وادريسا دياكيتي ''نيس الفرنسي'' وفيريدريك كانوتي ''أشبيلية الإسباني'' ودرامان تراوري ''لوكوموتيف الروسي'' ومامادي سيديبيه ''ستوك سيتي الانجليزي'' وممادو ديالو ''قطر''·
الصحافة الإسبانية مشغولة بالطقوس
منذ أن انضم إلى صفوف النادي الملكي، والصحافة الإسبانية مهتمة بالعبادات الإسلامية للنجم المالي ممادو ديارا، خاصة الصيام الذي تحدثت عنه كثيرا، وكتبت قبل رمضان الماضي: اللاعب المالي والمُحترف في صفُوف ناديِ ريال مدريد مُحمد ديارا، على موعد مع بداية الشّهر الكريم وهو شهر ''رمضان''، هذا الحدث يعني الكثير بالنسبة لديارا، فهو كلاعب لكرة القدم سيكون مطالبا ببذل مجهود جسدي كبير يومياً، مما قد يُتعبه خُصوصاً انه في رمضان ينقطع الإنسان ''المسلم'' عن الأكل من قبل أذان الفجر إلى غروب الشمس، مما يعني أنه سيبقى لمُدة تتجاوز 11 الساعة بدون أكل ولا شُرب وهذا قد يُتعبه كثيراً·
الأطباء في ريال مدريد، برئاسة لويس سيراروتيسا بدؤوا في رمضان الماضي قاموا بإعطاء ديارا لائحة من المأكولات لكي يتناولها في الفطور والسّحور كذلك وهي تحتوي على ''فيتامينات، بروتينات، مواد مُشبّعة '' لكي تجعله حيويا طيلة اليوم ولا ثؤثر على صحّته، وهي مأكولات ليست محظورة فهي طبيعية مثل التمر، والحلويات·
صفقة أثارت ضجة
جاء انتقال ديارا إلى الريال ليفتح بابا من الأخذ والرد، خاصة بين جماهير النادي الملكي وضجة تقوم ثم تهدأ، ففي أحد الأيام من عام 2006 خرجت صحف مدريد تعلن عن انتقال ديارا من صفوف نادي ليون الفرنسي إلى ريال مدريد مقابل 26 مليون يورو بعدما هدد لاعب خط الوسط بالعودة إلى وطنه مالي ما لم يوافق ليون على انضمامه إلى ريال مدريد·
ووقتها أعرب الإيطالي فابيو كابيلو مدرب ريال مدريد حينها عن سعادته بهذه الصفقة خاصة وأن ديارا ظل متربعا على قمة قائمة كابيلو للاعبين الذين يرغب في شرائهم طوال الشهر الماضي·
وصرح كابيلو وقتها لصحيفة ''ماركا'' الإسبانية: ''إنه (ديارا) لاعب قوي وسيمنحنا العديد من الأشياء ·· فهو شاب وطموح· إنه بالضبط ذلك النوع من اللاعبين الذين نحتاجهم للمستقبل''·
ونقل عن قائد ومهاجم ريال مدريد راؤول جونزاليس قوله ''إن ديارا سيعزز قوتنا في خط الوسط''·
في المقابل لم تكن جماهير ريال مدريد سعيدة بصفقة ديارا بقدر سعادة كابيلو وراؤول، حيث أظهر استطلاع للرأي وقتها بموقع صحيفة ''آس'' على الانترنت أن 43 بالمئة فقط من جماهير ريال مدريد يرون أن ديارا ''صفقة مهمة''، أما ما لا يقل عن 67 بالمئة فقد ''كانوا يفضلون ضم كاكا عن ديارا''·



ديارا
في سطور

- من مواليد 18 مايو 1981 في باماكو عاصمة مالي
- بدأ مسيرته الكروية مع نادي باماكو في موسم 1997/1998
- انتقل في موسم 1998/1999 إلى نادي كريت اليوناني ولعب معه 21 مباراة
- في عام 1999 انتقل إلى نادي فيتيس أرنهم الهولندي ولعب معه حتى عام 2002
69 مباراة و سجل 9 أهداف·
- في عام 2002 إنتقل إلى نادي ليون الفرنسي ولعب معه حتى عام 2006 وبلغ عدد مبارياته معه 119 مباراة وسجل 7 أهداف·
- يلعب مع ريال مدريد منذ عام ·2006


جاكيتي ·· شكراً

كان المالي جبريل حسن جاكيتي الذي يعمل ببلدية أبوظبي مرافقا للفريق المالي في حله وترحاله، وتربطه علاقات مميزة بعدد من اللاعبين، وقد عاون ''الاتحاد الرياضي'' في مهمته خاصة عند الحاجة إلى ترجمة بعض المرادفات من اللهجة المحلية عندما لا يكون ممكنا إيجاد مرادف سهل لها بالإنجليزية·
بالمناسبة ممادوا ديارا يجيد الانجليزية إلى جانب الفرنسية، وهو بالاضافة إلى نجوميته الكروية نجم على الصعيد الإنساني بتواضعه الجم الذي لم يدفعه للضيق أو الضجر أمام إلحاح المعجبين بالتقاط الصور التذكارية معه، حيث لم تفارقه الابتسامة·

معجب بأبوظبي

أبدى ممادو ديارا إعجابه الشديد بأبوظبي وبالإمارات عامة، وأشار إلى أنها مشهورة عالميا بحكم النهضة التي تشهدها على مختلف الأصعدة، وأبدى سعادته بحفاوة الاستقبال ووجود جماهير كثيرة لنادي ريال مدريد في الإمارات·

اقرأ أيضا