الاتحاد

الإمارات

قادة دول مجلس التعاون يختتمون قمتهم الطارئة في الرياض

رئيس الدولة لدى وصوله إلى الرياض وفي استقباله خادم الحرمين الشريفين

رئيس الدولة لدى وصوله إلى الرياض وفي استقباله خادم الحرمين الشريفين

اختتم قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية قمتهم الطارئة التي عقدت في الرياض مساء أمس، بدعوة من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز عاهل المملكة العربية السعودية· وقد رأس وفد الدولة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله''· واختتمت القمة الطارئة بجلسة حضرها أعضاء الوفود الرسمية·
وكان أصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية قد اختتموا الجلسة المغلقة التي بدأت في وقت سابق مساء أمس بالرياض، بعد أن كان قد عقدوا جلسة مغلقة اقتصرت عليهم فقط·
وقد بدأ أصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية قمتهم الطارئة مساء أمس بالرياض بحضور صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة·
وكان أصحاب الجلالة والسمو قادة ورؤساء وفود دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية قد توافدوا على مدينة الرياض بعد عصر أمس لحضور اجتماع القمة الخليجية الطارئة لقادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، الذي دعا إليه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز·
فقد وصل جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين رئيس وفد مملكة البحرين· ووصل صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر رئيس وفد دولة قطر·
كما وصل السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء بسلطنة عمان رئيس وفد سلطنة عمان، كما وصل صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت رئيس وفد دولة الكويت· وقد كان في استقبال القادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود·
ونقلت وكالت الأنباء السعودية عن جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين تأكيده على أهمية القمة الخليجية الطارئة لقادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، التي دعا إليها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود بالرياض، للتأكيد على ضرورة الوقف الفوري لحرب الإبادة التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني الشقيق، والبحث عن السبل السلمية الكفيلة بإحلال السلام العادل والشامل، وإبعاد المنطقة عن التوتر الدائم، وهو ما يتعذر تحقيقه إلا بانسحاب إسرائيل من الأراضي العربية المحتلة، وإنهاء حصار الشعب الفلسطيني، ووقف عمليات الاستيطان وقيام الدولة الفلسطينية·
وقال جلالته في تصريح صحفي لدى وصوله الرياض مساء أمس للمشاركة في القمة الخليجية الطارئة ''إننا نصل إلى المملكة العربية السعودية تلبية لدعوة أخينا خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود للمشاركة مع إخواننا قادة دول مجلس التعاون للتشاور والتباحث في تصاعد الأحداث الأخيرة الناجمة عن العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، وللظروف التي تمر بها الأمة العربية وما تتطلبه هذه المرحلة من مستوجبات في جمع الكلمة والموقف الخليجي والعربي لنصرة إخواننا في غزة''·
وأضاف ''إن الاعتداءات الإسرائيلية على الشعب الفلسطيني، والظروف التي يمر بها الشعب الفلسطيني الشقيق، وما يتطلب من متابعة للأحداث والسعي إلى إيجاد حلول لها، والسعي إلى وقف العداون العسكري الإسرائيلي المتواصل والذي راح ضحيته المئات من القتلى والجرحى من أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، فإن مشاركتنا في هذه القمة الطارئة تأتي تأكيداً لمواقفنا الدائمة لنصرة القضايا العربية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية''·
وعــبر جـــلالة ملك البحرين عن الإدانة والشجب لهذه الاعتداءات الوحشية التي أقدمت عليها إسرائيل بحق الشعب الفلسطيني في غزة، والتي استخدمت فيها أكثر الأسلحة فتكاً في اختلال مشهود لتكافؤ القوى بين الطرفين، وفي انتهاك صارخ لكل القيم والنظم العالمية وتهديد للسلم والأمن الدوليين·
وقال ''إننا نستنهض المجتمع الدولي وكافة القوى الإقليمية والعربية من أجل تحرك فوري وعاجل لوقف العدوان الإسرئيلي وإيقاف نزيف الدم الفلسطيني ولإلزام إسرائيل باحترام القانون الدولي ·· وإننا على يقين بأن هذا الموقف يشاركنا فيه جميع الإخوة قادة دول مجلس التعاون ·· وفقنا الله جميعا إن شاء الله لأن نخرج بموقف موحد نستطيع من خلاله أن نسهم به في دعم إخواننا في غزة''

اقرأ أيضا