الاتحاد

رأي الناس

حروف وهمسات

الإعلام من أهم وأخطر الوسائل للمواجهة والمكاشفة وسرد الحقائق لذا من الواجب تحري الدقة والأمانه في توجيه الرسالة سواء أكانت بالحرف أو بالصورة أو بالصوت، وما يجري من أحداث متلاحقة بطريقة غير متوقعة يتطلب منا التريث، والصمت في كثير من المواقف هو أفضل إجابة.
- وسائل التواصل الاجتماعي تعددت وتنوعت، وليس من السهل إحكام الرقابة عليها، لكن من يملك الإيمان والثقة بالذات هو من يستطيع أن يراقب نفسه، ونحن كأبناء لهذه الدولة المعطاء من واجبنا أن نكون أوفياء لديننا ولدولتنا ولقائدنا، والوفاء ليس مجرد شعارات تردد انما أفعال يشهد لها التاريخ، فإياكم والانجراف خلف المهاترات في دهاليز الظلام.
-بالأمس كتبت الشهادة لابن الإمارات طارق الشحي، واليوم أكد الوطن بأنه بيت واحد، فالحزن طارق .. والوطن وفاء... والصبر أجره كبير عند النبلاء، واللهم احفظ للمسلمين أوطانهم وقادتهم وشعوبهم.
-لا يختلف اثنان بأن الحرية حق مكتسب لكل من يعيش على أرضنا الحبيبة، والحرية لا يحكمها سوء احترام النظم والقوانين، ومجالات التواصل متاحة للجميع، فالإعلام فتح أبوابه لمشاركة كافة أفراد المجتمع، وقادتنا قلوبهم مفتوحة للجميع، وهذا ما يميزنا لأننا نعيش في مجتمع مترابط لا تحده قيود ولا تفرقه أعراق أو أجناس، فالكل هنا إماراتي له ما يستحق، وعليه ما يجب أن يقدمه. واللهم أدم علينا نعمة الأمن والأمان والرخاء.

أبو أحمد الحوسني

اقرأ أيضا