أعلنت شركة صناعة السيارات الكورية الجنوبية هيونداي موتور وكيا موتورز التابعة لها، اليوم الخميس، تمديد تعليق العمل في مصنعيهما بالولايات المتحدة على خلفية تفشي وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد19-).

كانت هيونداي موتور قد علقت العمل في مصنعها في ولاية ألاباما الأميركية يوم 18 مارس الماضي بعد اكتشاف إصابة أحد العمال بالفيروس.

ونقلت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء عن متحدث باسم هيونداي القول إن تعليق العمل في  مصنعها بالولايات المتحدة سيستمر حتى أول مايو المقبل للمساعدة على تحجيم تفشي الفيروس والحفاظ على مخزونها بمستويات يمكن التحكم بها.

كما تخطط شركة كيا موتور كذلك لتمديد إيقاف العمل في مصنعها في ولاية جورجيا حتى 24 أبريل الحالي، بعد أن كان من المخطط أن يعلق العمل به في الفترة من 30 مارس الماضي حتى 10 أبريل الحالي.

وكانت كيا التي تنتج السيارات كيه 5 وكيا تيلورايد رباعية الدفع، قد أوقفت بالفعل العمل في مصنعها بالولايات المتحدة يومي 19 و20 مارس الماضي بسبب نقص المحركات التي يتم تجميعها وتسليمها من مصنع هيونداي موتور بألاباما.

وتشكل الشركتان معا خامس أكبر مصنّع للسيارات في العالم من حيث المبيعات، وهما تابعتان لمجموعة هيونداي موتور.