الاتحاد

ثقافة

اللغة العربية في ضيافة مهرجان الشارقة للشعر

جانب من اللقاء (من المصدر)

جانب من اللقاء (من المصدر)

الشارقة (الاتحاد)

ضمن التحضيرات الخاصة بمهرجان الشارقة للشعر العربي، وتأكيداً لحضور اللغة العربية وارتباطها العميق بالشعر، نظم بيت الشعر بدائرة الثقافة لقاءً بأساتذة اللغة العربية، حضره عبدالله بن محمد العويس، رئيس دائرة الثقافة بالشارقة، ومحمد البريكي مدير بيت الشعر.
وقال العويس في حواره مع أساتذة اللغة العربية: «إنهم هم أهل الدار، ولهم دور رئيس في دعم المبادرات والفعاليات التي ترتقي بالشعر واللغة العربية، ومن أهمها مهرجان الشارقة للشعر العربي». كما استحضر العويس في حديثه ذكريات البدايات التي انطلق منها مهرجان الشارقة للشعر العربي، بعد تأسيس بيت الشعر عام 1997، ليكون اليوم علامة مضيئة في عالم الشعر والشعراء على المستويين المحلي والعربي.
وتحدث الشاعر عبد الرزاق الدرباس عن ذكريات مجلس الشعراء الذي كان يعقد منذ اثنين وعشرين عاماً كل يوم أحد، حرصاً من البيت على إبقاء نبض الشعر عالياً من خلال ذلك المجلس.
وأضاف الشاعر الدكتور أكرم قنبس أنه مازال يتذكر الجهود التي بُذلت لتأسيس خط مختلف ومميز للشعر في إمارة الشارقة، كي يظلّ منارةً للأجيال على مدى السنوات.
واستمع الحضور إلى قراءات شعرية للشعراء خلف الكعبي، وعبد الكريم يونس، وأكرم قنبس، وهبة الفقي، والتي تمحورت حول حب الإمارات.
وفي ختام اللقاء، أعرب العويس عن بالغ سعادته بحديثه مع ضيوفه من أساتذة اللغة العربية، ودعاهم لحضور حفل افتتاح مهرجان الشارقة للشعر العربي بدورته السابعة عشرة، والذي سينطلق يوم الأحد الموافق 13 يناير، مؤكداً أهمية تفاعلهم مع هذا الحدث المهم.

اقرأ أيضا