الاتحاد

الإمارات

أول طائرة تحمل 30 ألف بطانية للاجئين

سامي عبدالرؤوف (دبي)
غادرت في الثانية والنصف من فجر اليوم الأربعاء من مطار الشيوخ في دبي، أول طائرة محملة بنحو 30 ألف بطانية، للاجئين السوريين في الأردن، وذلك ضمن الجسر الجوي، الذي وجه بتسييره صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، لتوفير أغطية وملابس شتوية ومواد غذائية لمساعدة مليون لاجئ سوري في لبنان والأردن وكردستان العراق على تجاوز شتاء قارص هذا العام تصل فيه الحرارة لدرجات عدة تحت الصفر.
وأعلن فرع هيئة الهلال الأحمر في دبي، تلقي أول التبرعات لمصلحة الحملة، حيث قدمت مؤسسة دبي الإسلامي الإنسانية، 10 ملايين درهم، كأول مؤسسة من القطاع الخاص تشارك في التبرع لمصلحة الحملة، كما تبرع رجل الأعمال الإماراتي عبدالرحيم الزرعوني، بمليون درهم لمصلحة الحملة، فيما تبرع رجل الأعمال محمد الأنصاري، بمليون درهم، وذلك فور الإعلان عصر امس الثلاثاء، عن توجيهات صاحب السمو رئيس الدولة، بتنفيذ حملة لمساعدة بلاد الشام.
وأعلنت مؤسسة محمد بن راشد للأعمال الخيرية والإنسانية، عن خطتها للمشاركة في الحملة، مشيرة إلى أنها ستركز دورها في العمل بالجانب اللبناني من تقديم الإغاثة اللازمة للنازحين السوريين والمتضررين من العاصفة الثلجية ((هدى))، وسيغادر وفد من المؤسسة اليوم الأربعاء إلى الأراضي اللبنانية لحصر الاحتياجات، ووضع تصور سريع لمعالجة آثار الظرف الحالي، والقيام بعمل ميداني من خلال توفير احتياجات المتضررين.
كما أعلنت جمعية دبي الخيرية وجمعية الخير في دبي، تقديم الدعم اللازم لتنفيذ الحملة للإغاثة مليون لاجئ سوري، حيث أكدت جمعية دبي الخيرية، استعدادها لتلقي التبرعات وتحويلها إلى هيئة الهلال الأحمر.
وأكد المستشار إبراهيم بوملحة، مستشار سمو حاكم دبي للشؤون الإنسانية والثقافية، نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية، حرص القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة، من خلال توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله وإخوانهما حكام الإمارات على أن تكون دولة الإمارات السند الذي يقف في السرّاء والضرّاء مع الشعوب الشقيقة والصديقة.
من جهته، قال محمد الزرعوني، مدير فرع هيئة الهلال الأحمر في دبي، إن « فرع الهيئة في دبي بدا أمس التنسيق مع المؤسسات والجهات الحكومية في الإمارة لتلقي تبرعات موظفيها، وسيتم توزيع حصالات في العديد من هذه الجهات لهذا الغرض، كما بدأنا بالفعل في التواصل مع رجال الأعمال لحثهم على التبرع للحملة».
وأضاف: بالفعل فور الإعلان عن الحملة، وصلنا أول تبرع، وكان من رجل الأعمال عبد الرحيم الزرعوني، وقدره مليون درهم، كما حصلنا على مليون درهم من رجل الأعمال محمد الأنصاري، صاحب صرافة الأنصاري، ومستمرون في التواصل وتلقي التبرعات من الجميع.
وأشار الزرعوني، إلى أن طائرة المساعدات الأولى التي غادرت صباح اليوم، من مطار الشيوخ في دبي، تحمل 30 ألف بطانية قدمتها المدينة العالمية للخدمات الإنسانية بدبي، وذلك لمصلحة اللاجئين السوريين في الأردن، كاشفاً أن «المدينة» ستقوم بإرسال 70 ألف بطانية أخرى أيضا للاجئين السوريين في الأردن، وسيتم إرسالهم من خلال طائرتين أخريين خلال الأيام القليلة المقبلة، وذلك حسب الأحوال الجوية.
إلى ذلك، قال عابدين العوضي، مدير عام جمعية بيت الخير بدبي، « ستشارك الجمعية في الحملة بالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر، حيث ستخصص « بيت الخير» فروعها المختلفة، و« كونتراتها» في المراكز التجارية لجمع التبرعات لصالح الحملة. من جانبه، قال احمد مسار، أمين سر جمعية دبي الخيرية، « نعمل على التنسيق مع المؤسسات الخيرية في الدولة لمعرفة الدور الذي سنقوم به، ونحن مستعدون للمشاركة في الحملة وتلقي المساعدات من الجهات والمؤسسات والأشخاص، لمصلحة الحملة».

اقرأ أيضا

«الخارجية» تدعو المواطنين إلى توخي الحذر عند السفر لتشيلي