الاتحاد

عربي ودولي

شركة إسرائيلية في صلب التحقيق بشأن محاولة تفجير الطائرة الأميركية

ذكرت صحيفة “هاآرتس” الإسرائيلية أمس، أن التحقيق في محاولة الاعتداء على الطائرة التابعة للشركة الأميركية “نورثويست ايرلاينز” في رحلة بين امستردام وديترويت بتاريخ 25 ديسمبر الماضي، يطال شركة أمنية إسرائيلية.

وكتبت “هاآرتس” أن “الشركة الإسرائيلية “آي سي تي اس” واثنين من فروعها في صلب التحقيق الدولي الذي يقوم به الخبراء لكشف كيف تمكن عمر فاروق عبد المطلب من الصعود إلى الرحلة 253 ومحاولة تفجير متفجرات مخفية تحت ملابسه”.
وتؤمن الشركة “آي سي تي اس” التي يقع مقر إدارتها في هولندا، مع اثنين من فروعها “آي-اس اي سي” و”بي آي” (برو شيك انترناشيونال)، خدمات أمنية في مطار شيبول في امستردام ومطارات دولية أخرى خصوصاً في فرنسا وبريطانيا وإسبانيا والمجر ورومانيا وروسيا.

وقالت الصحيفة إنه “على الرغم من فشل أجهزة الاستخبارات الأميركية وعدم تسجيل الراكب النيجيري كمشتبه به لدى الشركة الجوية”، كان على مسؤولي الشركة الإسرائيلية استجوابه لمجرد الاطلاع على التفاصيل المتعلقة به.
من جانب آخر، أكدت ألمانيا أنها لا تعتزم إجراء اختبارات لأجهزة الماسح الضوئي للأجسام المثيرة للجدل في المطارات الألمانية قبل الصيف المقبل مبينة أنها تتعامل مع هذه التقنية الجديدة بشكل “متأن وغير متعجل”.

اقرأ أيضا

علي بن تميم: ذهنية المؤامرات لن تخرج تركيا من أزمتها