الاتحاد

منوعات

جيما: الحياة أثمن من إضاعتها في القلق

جيما أتكينسون

جيما أتكينسون

أبوظبي (الاتحاد)

كشفت الممثلة الإنجليزية الشهيرة جيما أتكينسون عن إدراكها بعد وفاة والدها ضرورة أن تضع المخاوف والقلق جانباً، لأن الحياة ثمينة وليس هناك ما يدعو إلى إضاعتها في التركيز على أمور غير مهمة وغير منطقية.
وقالت إن والدها توفي عندما كان عمرها 17 عاماً نتيجة أزمة قلبية عن عمر 52 عاماً، بما جعلها تشعر بالغضب من العالم وعدم الإنصاف، وعندما بدأت العمل مع مؤسسة القلب البريطانية في العشرينيات من عمرها، التقت بأشخاص آخرين فقدوا أحد والديهم بسبب المرض، وأدركت أنها محظوظة لبقاء والدها 17 سنة من حياتها، حيث لم يتمكن البعض من قضاء تلك المدة مع أحبائهم.
وأوضحت أن والدتها لديها قول مأثور: «إذا لم يكن الأمر مهماً لك في غضون خمس سنوات، فلا تقضي أكثر من خمس دقائق في القلق بشأنه حالياً».
وأشارت إلى أنها دائماً ما تذكر نفسها بهذا القول، خاصة عندما ترى أي تعليقات مسيئة أو انتقادات من الغرباء بشأنها على الإنترنت، حيث تعتقد أنه بعد تقبلها لوفاة والدها ورؤيته وهو يواري الثرى، يمكنها التعامل مع أي شيء آخر في الحياة.

اقرأ أيضا