الاتحاد

عربي ودولي

السيسي: كما استعدنا مصر سنستعيد الحالة العربية

لقاء أمير الكويت والسيسي أمس الأول (إي بي أيه)

لقاء أمير الكويت والسيسي أمس الأول (إي بي أيه)

الكويت (وكالات)
اختتم الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أمس زيارة للكويت استغرقت يومين مؤكدا أن «أمن الخليج جزء لا يتجزأ من الأمن القومي المصري»،ومبديا استعداد بلاده لحماية أمن الكويت والخليج في مواجهة أي مخاطر».
وشدد على أن أمن الخليج خط أحمر لمصر متطرقاً إلى «المخاطر المحدقة بالمنطقة العربية والظروف الصعبة التي تمر بها في المرحلة الراهنة، ما يتطلب ضرورة تكاتف جميع الدول العربية ووقوفها صفاً واحداً».
ودعا السيسي المستثمرين الكويتيين للقدوم إلى مصر «من أجل الاستفادة من الفرص الاستثمارية العديدة التي تتيحها المشروعات الكبرى الجاري إعدادها»، مشيرا الى أهمية المشاركة الكويتية الفاعلة في المؤتمر الاقتصادي المقرر في مصر في مارس القادم.
وقال السيسي، إن الهدف من زيارته الكويت ومن زياراته الدول العربية والأجنبية، هو أن نقول للعالم إن مصر الدولة قد عادت، مشيرا إلى أن مصر استعادت مكانتها في المنطقة، ولا يعنى هذا أنها تريد أن تقود أحدا، وإنما تريد من كل دولة أن تقوم بدورها.
وأضاف، خلال لقائه مع الوفد الإعلامي المصري قبيل مغادرته الكويت، أن هذه الزيارة تأتي والمنطقة العربية في أضعف حالاتها، وأنها تؤكد الدور المصري مع الأشقاء في الكويت من أجل لملمة الصف العربي ومواجهة التحديات الكبرى التي تواجه المنطقة.
وأوضح الرئيس السيسي، إننا قادرون كما استعدنا مصر أن تستعيد الحالة العربية وأن نجابه التحديات، مشيرا إلى أن مباحثاته مع الشيخ صباح الأحمد أمير دولة الكويت أظهرت تطابقا تاما في وجهات النظر إزاء قضايا المنطقة، خاصة فيما يتعلق بملفات الأوضاع في سوريا واليمن والعراق، وكذلك قضايا الإرهاب.
وقال السيسي إنه وأمير الكويت تناولا ملف التعاون الاقتصادي بين البلدين، وأن الجانب الكويتي أكد استعداده لضخ استثمارات ضخمة في مصر، في ظل المناخ المستقر والجاذب للاستثمار، مشيرا إلى أنه أكد للجانب الكويتي الإنتهاء من قانون الاستثمار الموحد لإصداره قبل مؤتمر مصر الاقتصادي في شهر مارس القادم، وسوف ينهي هذا القانون الكثير من المشكلات.
وكان السيسي استهل نشاطه في اليوم الثاني لزيارته لدولة الكويت أمس، باستقبال رئيسة وأعضاء مجلس أمناء المبادرة الكويتية لمساندة الشعب المصري، الذين أطلعوه على أهداف مبادرتهم في دعم مسيرة التنمية الاجتماعية لمصر، بالتعاون مع بعض الجمعيات والمؤسسات الخيرية، عرفاناً وتقديراً للشعب المصري ووقفته التاريخية مع الشعب الكويتي منذ نشأة دولته، وكذا تقديراً للدور القومي الذي تلعبه مصر في حياة الشعوب العربية. وقدم الرئيس الشكر لأعضاء المبادرة الكويتية على مبادرتهم النبيلة التي تعكس روح المحبة والتضامن التي تسود بين الشعبين الشقيقين، مؤكداً على تذليل كافة العقبات البيروقراطية أمام المبادرة. كما وجه السيسي تحية للمرأة الكويتية، التي تثبت إلى جانب شقيقتها المصرية، الدور الحيوي الذي تقوم به المرأة في المجتمع، والتي لا يمكن حدوث تقدم وتطوير في أي دولة بدونها. كما استقبل السيسي بعد ذلك وفداً من مجلس العلاقات الكويتية – المصرية برئاسة الشيخ محمد جاسم الصقر، وهو مجلس جديد يضم عدداً من الشخصيات الكويتية والمصرية البارزة في المجالات الاقتصادية والاستثمار.
وقد أكد رئيس المجلس على أهمية دور مصر في الأمة العربية والمكانة التي تحتلها في قلب كل مواطن كويتي، والذي يجعل دعمها ومساندتها واجبا على كل كويتي.
ورحب رئيس المجلس باستعادة مصر دورها الطبيعي في قيادة الأمة العربية، مؤكداً على أن أمن واستقرار المنطقة العربية يتوقف على أمن واستقرار مصر، ومشيداً بالجهود الكبيرة التي يقوم بها السيسي من أجل إعادة الاستقرار السياسي والأمني في مصر، مشدداً على رغبتهم في تعزيز الاستثمارات الكويتية في مختلف مجالات العمل في الدولة المصرية.
كما عقد السيسي لقاءً مع رؤساء تحرير الصحف الكويتية وأدلى بحديث للتليفزيون الكويتي، حيث وجه التحية والتقدير للشعب الكويتي الشقيق وقيادته الحكيمة التي تستحق بجدارة لقب «القائد الإنسان»، كما شكر الأشقاء على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة، وهو ما يعكس متانة العلاقات بين البلدين.
وأكد على أن أمن الخليج جزء لا يتجزأ من الأمن القومي المصري، مبدياً استعداد مصر لحماية أمن الكويت والخليج في مواجهة أي مخاطر، مشدداً على أن أمن الخليج خط أحمر لمصر.
كما تناول المخاطر المحدقة بالمنطقة العربية والظروف الصعبة التي تمر بها في المرحلة الراهنة، مما يتطلب ضرورة تكاتف جميع الدول العربية ووقوفها صفاً واحداً. ودعا السيسي «الأشقاء الكويتيين للقدوم إلى مصر من أجل الاستفادة من الفرص الاستثمارية هناك، مؤكداً أن حكومته تسعى لتوفير مناخ جاذب للاستثمار من خلال التعديلات التي يتم إدخالها على التشريعات الاستثمارية.
ونوه بالتزام مصر تعهداتها وحرصها على تذليل كافة المصاعب أمام الاستثمارات الكويتية.

اقرأ أيضا

مقتل 12 شخصاً في قصف صاروخي على حلب