الاتحاد

منوعات

إفراط الأم في الكحول يسبب موتا مفاجئا للرضيع

قالت دراسة استرالية إن واحدة تقريبا من كل ست حالات موت مفاجئ للرضع ربما ترتبط بإفراط الأمهات في احتساء الكحوليات أثناء الحمل أو بعد الولادة بفترة قصيرة.

وكتب باحثون، في دورية طب الأطفال، أن هذه الوفيات ربما كانت نتيجة تعرض الرضع للكحوليات في الرحم واحتساء الأمهات للخمور مما يصنع بيئات خطيرة على الرضع بعد الولادة.

وكتب الباحثون، بقيادة كولين اوليري من جامعة كرتن في بيرث بأستراليا "تشير نتائج هذه الدراسة إلى أن اضطراب استخدام الكحوليات لدى الأم يزيد من خطر متلازمة الموت المفاجئ عند الرضع من خلال تأثيرات مباشرة على الجنين وغير مباشرة عبر عوامل الخطر البيئية".

وتعرف المراكز الأميركية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها متلازمة الموت المفاجئ عند الرضع بأنها وفاة طفل عمره أقل من سنة دون سبب واضح.

وتقول المراكز إن قرابة 4500 حالة وفاة لرضع تحدث في الولايات المتحدة سنويا تندرج تحت هذه الفئة.

وكان الباحثون يربطون في السابق بين متلازمة الموت المفاجئ عند الرضع وتدخين الأبوين والبيئات غير الآمنة لكن دراسات قليلة بحثت في علاقة الكحوليات ببعض حالات الوفاة.

اقرأ أيضا