أبوظبي (الاتحاد)

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أن شكر مقدمي الرعاية الصحية لا يكفيه يوم ولا شهر ولا عام، كونهم يخاطرون بحياتهم من أجل حياة الناس، ويبتعدون عن أسرهم لكي تقترب الأسر من بعضها، ويبيتون في مستشفياتهم من أجل أن يبقى الناس مطمئنين في بيوتهم. وقال سموه بمناسبة يوم الصحة العالمي في تغريدة بـ «تويتر»: «يمر يوم الصحة العالمي اليوم بشكل استثنائي على العالم.. شكر مقدمي الرعاية الصحية لا يكفيه يوم ولا شهر ولا عام.. يخاطرون بحياتهم من أجل حياة الناس.. ويبتعدون عن أسرهم لكي تقترب الأسر من بعضها.. ويبيتون في مستشفياتهم من أجل أن يبقى الناس مطمئنين في بيوتهم.. حفظكم الله ووفقكم لحفظ عباده وخلقه». وقد بث سموه على صفحته مع كلماته المليئة بالعرفان لجنود الجيش الأبيض، فيديو لوزارة الصحة ووقاية المجتمع تضمن تحية لأبطالنا خط الدفاع الأول، الذين يأتي عيدهم هذا العام في ظرف استثنائي، يغيبون عن بيوتهم لحماية بيوت الناس والمجتمع.. فهم ذخرنا وذخيرتنا الذين سنتجاوز معهم وبهم ظروفنا الراهنة.
إلى ذلك، وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة التحية للعاملين في مجال الصحة، وحيا تفانيهم في الظروف الاستثنائية لضمان حصول الجميع على الرعاية الصحية وحماية المجتمع.
وثمن سموه جهود كوادر التمريض والأطباء الذين هم على الخط الأمامي في مكافحة فيروس كورونا، والذين خاطبهم بقوله: البشرية كلها معكم ومدينة لكم.
وفي تغريدة على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي تويتر كتب سموه: « في يوم الصحة العالمي نحيي العاملين في هذا المجال الحيوي الذين يتفانون في ظروف استثنائية صعبة لضمان حصول الجميع على الرعاية الصحية وحماية مجتمعاتهم من خطر الأمراض والأوبئة. نثمن جهود كوادر التمريض والأطباء على الخط الأمامي في مكافحة فيروس كورونا.. البشرية كلها معكم ومدينة لكم».