الاتحاد

عربي ودولي

سيف الإسلام القذافي يعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية الليبية

طرابلس (الاتحاد، وكالات)

أعلن أيمن بوراس المكلف بالبرنامج السياسي والإصلاحي لسيف الإسلام القذافي، عن ترشح نجل القذافي للانتخابات الرئاسية المقبلة.
وأكد بوراس خلال مؤتمر صحفي عقده أمس، بالعاصمة التونسية
أن سيف الإسلام القذافي من خلال ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة لا يطمح إلى السلطة بمفهومها التقليدي بل هو يطمح إلى إنقاذ بلاده، مشددا على «أن أيادي سيف الإسلام القذافي ممدودة لكل من يريد الخير لليبيا محليا وإقليميا ودولياً».  وأضاف أيمن بوراس، أن «البرنامج الإصلاحي لنجل القذافي يتضمن رؤية سياسية وأمنية واجتماعية متكاملة لليبيا»، موضحا أن الهدف من ترشحه للانتخابات هو إنقاذ البلاد.
وأشار إلى أن سيف الإسلام اختار تونس لعقد هذا المؤتمر وإعلان ترشحه لرئاسة ليبيا حيث يوجد فيها أكبر عدد من المهجرين من أنصار والده والمقربين منه، مشددا على أنه يعرف جيدا تعقيدات المرحلة التي تمر بها ليبيا، ولذلك وضع برنامجه لفك كل تلك التعقيدات بما يفيد المرحلة وينقذ ليبيا.
وطرح بوراس في المؤتمر الصحفي الذي واكبه عدد كبير من الحقوقيين والإعلاميين وأنصار سيف الإسلام، رؤية نجل القذافي لآليات تفعيل المصالحة الوطنية الشاملة في ليبيا من أجل تجاوز الأزمة، متطرقا في ذات السياق لآخر مستجدات المشهد الليبي الراهن، مؤكداً أنه يتطلب التعاون من مختلف الأطراف الليبية لإنقاذ البلاد. وشدد على أن دور نجل الراحل القذافي مهم ورئيس في ليبيا وبالتالي تبقى الانتخابات هي الفيصل، ومشيراً إلى أنه سيكسبها طالما أن أغلبية الشعب الليبي لجانبه ويدركون حجمه وفكره ورؤاه تجاه القضية الوطنية المحلية والدولية. وأكد أيمن بوراس أن نجل القذافي حر طليق وموجود داخل ليبيا ولم يغادرها، مشيرا إلى أنه يتمتع بكافة حقوقه المدنية. وقال «سيف الإسلام القذافي سيظهر قريبا جدا للشعب الليبي».
من جهته قال اسم الصول المتحدث باسم عائلة الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي، إن «ترشح سيف الإسلام في الانتخابات الرئاسية الليبية أمر لا جدال فيه».


اقرأ أيضا

مصرع خبراء وضباط إيرانيين بغارات التحالف في صنعاء