كرة قدم

الاتحاد

الأهلي يواصل التألق ويتخطى الشارقة بسداسية في دوري الصالات

الأهلي نجح في تخطي الشارقة بسهولة (من المصدر)a

الأهلي نجح في تخطي الشارقة بسهولة (من المصدر)a

الشارقة (الاتحاد)

واصل فريق الأهلي انتصاراته وصحوته وعروضه القوية في دوري كرة قدم الصالات بفوزه 6-3 على ضيفه الشارقة مساء أمس الأول، فيما غسل دبا الحصن أحزان خسارته المريرة والقاسية التي تجرعها من الظفرة في الأسبوع الماضي بفوز كبير على ضيفه فريق نادي الحمرية بسداسية نظيفة ضمن مباريات الأسبوع الأخير من الدور الأول لدوري الصالات في نسخته الثامنة.
وتبادل تسجيل أهداف دبا الحصن كل من حمد الغول «هدفين»، وعبيد محمد، وعلي خميس راشد «هدفين»، واختتم خالد مسعود مهرجان الأهداف الحصناوية بالهدف السادس.
وبالعودة إلى مباراة الأهلي والشارقة، كان «الفرسان» قد أنهى الشوط الأول متقدماً بهدفين حملا توقيع اللاعب هاشم زراع أفضل لاعبي الفرسان خلال هذه الفترة، إلى جانب «كابتن» الفريق طاهر حسن، واستمر التفوق الأهلاوي على مدار الشوطين، بفضل الأداء الجماعي واللعب بروح قتالية عالية من لاعبي الفريق، الذين استعادوا بريقهم ولمعانهم في المباريات الأخيرة.
ومع بداية الشوط الثاني، تحسن الأداء من جانب «الملك»، وسجل خالد السويدي للشارقة من ضربة جزاء، وسجل طاهر حسن الهدف الثالث للأهلي، ورد عليه عبدالله المرزوقي بهدف للشارقة ليقلص الفارق، وأضاف راشد سيف الهدف الرابع، ثم سجل محمد عبيد الهدفين الخامس والسادس للأهلي، وسجل محمد قاسم عاشور الهدف الثالث للشارقة، لينتهي اللقاء بفوز الأهلي 6-3.
وكانت المباراة قد شهدت طرد اللاعبين محمد علي وحمدان الزريف من فريق الشارقة، وبهذه النتيجة رفع الأهلي رصيده إلى 19 نقطة، منهياً مسيرته في الدور الأول في المركز الثالث، ودبا الحصن في المركز الثاني برصيد 20 نقطة خلف فريق الظفرة، الذي أنهى الدور الأول متصدراً لجدول الترتيب برصيد 25 نقطة، وتبقت له مباراة مع الشعب، وتجمد الشارقة في 14 نقطة، وتوقف رصيد الحمرية عند نقطتين محتلاً المركز الأخير.
ويسدل الستار على مباريات الأسبوع الأخير للدور الأول اليوم بمواجهة مهمة تجمع بين فريقي الخليج ومليحة في أحد ديربيات الإمارة الباسمة في دوري الصالات، حيث يحتل الخليج المركز السادس برصيد 14 نقطة، فيما يحتل مليحة المركز الثامن برصيد 10 نقاط، ويسعى كل فريق للفوز من أجل دعم موقفه في لائحة الترتيب.
من جهة أخرى، فجر المدرب البرازيلي العالمي ماركوس سيراتو مدرب الأهلي مفاجأة من العيار الثقيل عقب نهاية المباراة التي فاز فيها الأهلي على الشارقة، عندما تقدم باستقالته واعتذاره عن عدم التمكن من مواصلة العمل.
وكان الأهلي بطل ثلاثية الموسم الماضي الدوري والكأس وكأس الاتحاد قد خسر بطولتي السوبر وكأس الاتحاد في هذا الموسم، وتراجع إلى المركز الثالث في الدوري.
يذكر أن سيراتو جاء إلى الأهلي قادماً من الوحدة بعد أن تم تجميد «عنابي الصالات» منتصف الموسم الماضي، وخلال فترة الصيف شارك في قيادة منتخب البرازيل في نهائيات كاس العالم التي جرت في كولومبيا، والتي ودع فيها منتخب السامبا البطولة العالمية من دور الثمانية على يد المنتخب الإيراني، ولم يكشف المدرب سيراتو عن وجهته القادمة، ولكن تشير التوقعات إلى أن سيراتو أصبح قريباً من أحد ندية الواجهة في دوري الصالات.

اقرأ أيضا