الاتحاد

الرياضي

هيكسبيرجر: الفرصة الضائعة من هوجو «نقطة التحول» في المباراة

سبيت خاطر وسط حصار يعقوب الحوسني (يسار) وخالد جلال

سبيت خاطر وسط حصار يعقوب الحوسني (يسار) وخالد جلال

أبوظبي (الاتحاد) - أكد النمساوي جوزيف هيكسبيرجر المدير الفني للوحدة أن مباراة فريقه مع الجزيرة جاءت ممتعة، وأن صاحب الأرض استفاد من فرص الشوط الثاني ويستحق التهنئة على ذلك، رغم أنه كان يعاني في الأسابيع الأخيرة، مشيراً إلى أنه يأسف للنتائج المعاكسة التي حققتها تغييراته، وعلى الخسارة.
وقال: كنت سعيداً بالأداء في أول 60 دقيقة، وسعيت للفوز بتغييراتي، لأن اللقاء كان يسمح لي بذلك في بعض الفترات، ثم انتقدت نفسي بعد ذلك بمنتهى الشفافية، لأكون أول من يحاسب نفسه، لأن الفارق الذي حدث في اللقاء، هو مشاركة باري وقاسم في المباراة.
وفي تعليقه على ضربة الجزاء التي احتسبها الحكم على فريقه وسجل منها دلجادو هدفاً قال: إنها صحيحة، وتقدير الحكم أن اللعبة بها دفعة من الخلف للمهاجم الجزراوي، وبكل صراحة أقول إن الحكم رائع، ولم يترك لنا فرصة للاعتراض علي أي شيء لأنه كان موفقاً في كل قراراته، وأنا أراه من أفضل حكام الدولة.
وعن سبب تغييره حيدر ألو علي ومحمود خميس قال: كنت أفكر في الفوز، وعندما أجريت التغيير الأول وضعت حيدر في اليمين، وأعدت محمود خميس لليسار، وعامر عمر لاعب مهاري وسبق له أن صنع الفارق للوحدة في عدة مناسبات، والتفكير في تغيير محمود خميس أو حيدر لا يعني أنهما قصرا في أي شيء، بل بالعكس قدما أفضل مستوى، وأنا أشيد بهما للأداء الممتاز الذي قدماه خلال مشاركتهما.
وعما إذا كان سيركز على الكأس بعد اتساع الفارق بينه وبين الصدارة كثيراً قال: لا أفكر بهذا الشكل، لابد أن نؤدي بقوة في كل المسابقات، لأن الفريق له شخصيته، ولابد أن يبرزها، نعم نركز على كأس صاحب السمو رئيس الدولة، ولكن هذا لا يعني أننا سنترك التركيز على الدوري، لأن كل المسابقات متصلة ببعضها البعض، ولدينا دور كامل في الدوري، سوف يشهد الكثير من التغييرات، وعلينا أن نفكر في تقديم أفضل ما عندنا.
وعما إذا كان الجزيرة محظوظاً بهذا الفوز قال: الجزيرة ليس محظوظا، ولكنه يحسن استغلال الفرص، ونحن أهدرنا فرصاً مهمة في توقيتات حساسة، وهوجو كان باستطاعته أن يحقق التقدم للوحدة في وقت حساس، ليقضي على آمال الجزيرة في العودة، إلا أنه لم يفعل، وأعتقد أن فرصة هوجو كانت نقطة التحول في اللقاء، لأنه كان منفرداً بالحارس وكانت النتيجة 2 - 1 للوحدة.
وعما إذا كان حمدان الكمالي مستمرا مع الفريق ويلعب لقاء الكأس الأسبوع القادم قال: حمدان موجود معنا، ويلعب مع الفريق في المباراة القادمة، لأنه من العناصر الأساسية التي لا يغيبها عن الفريق إلا الإصابة.

فرانكي وهيكسبيرجر «اثنان ضد واحد»

أبوظبي (الاتحاد) - منذ أن تولى المدرب البلجيكي فرانكي فيركاوترن المسؤولية في نادي الجزيرة، مع بداية الموسم الحالي التقى 3 مرات حتى الآن غريمه النمساوي هيكسبيرجر، حيث خسر أول مواجهة في كأس السوبر بركلات الجزاء، وفاز عليه في كأس “اتصالات” بهدفين مقابل هدف، وكانت مباراة الجولة العاشرة للدوري مساء أمس الأول هي المواجهة الثالثة التي أكد فيها فرانكي تفوقه على بيرجر لتصبح نتائج المواجهات بينهما 2 -1 لمصلحة فرانكي.
وبعد اللقاء حرص المدرب الوحداوي هيكسبيرجر على الوقوف لفترة مع فرانكي مدرب الجزيرة، حيث تحدث معه عن اللقاء، وهنأه على الفوز، موضحاً له أن فريقه قدم عرضاً قوياً، وأن فوز الجزيرة لم يأت من فراغ، ولكنه نتيجة لجهد وتركيز واستثمار الفرص، متمنياً له التوفيق، ورد عليه فرانكي بتهنئة مماثلة على روح الفريق الوحداوي التي تجعله دائماً من الفرق المرشحة، وقدم أداءً قوياً أمام الوصل وبني ياس.

مطر غراب: تغييرات الوحدة كانت نكبة عليه !

أبوظبي (الاتحاد) - حرص محمد مطر غراب عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة ورئيس لجنة المسابقات السابق على حضور اللقاء، وعندما سألناه عن رأيه في المباراة قال: الجزيرة استفاد من تغييراته بشكل كبير، بعكس الوحدة الذي كانت تغييراته نكبة عليه، مشيراً إلى أن تحرير دلجادو ودياكيه في الشوط الثاني قاد الجزيرة للفوز، وأن “الفورمولا” أفضل فريق في الدولة يستغل فرصه، والفارق الوحيد بين الجزيرة وباقي فرق الإمارات هو أن الجزيرة عندما تتاح له 5 فرص يسجل منها 4 أهداف، أما باقي الفرق فقد تسجل منها هدفين فقط.

اقرأ أيضا

تعادل سلبي بين "النمور" و"البرتقالي"