الاتحاد

الاقتصادي

«سامسونج»: التحول الذكي في الإمارات يدعم نمو الطلب على الهواتف الذكية

خلال المؤتمر الصحفي لإطلاق هواتف  إيه في الإمارات

خلال المؤتمر الصحفي لإطلاق هواتف إيه في الإمارات

يوسف العربي (دبي)

أكدت شركة «سامسونج» أن سوق الهواتف المتحركة في الإمارات لايزال بعيداً عن مرحلة التشبع، وقادراً على مواصلة النمو خلال السنوات المقبلة، مستفيداً من تحول المستخدمين السريع نحو الأجهزة الذكية التي تتوافر حالياً بتقنيات عالية وأسعار معقولة.

وقال طارق صباغ، رئيس قسم مجموعة المعلومات والهواتف النقالة في شركة «سامسونج» خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد في دبي أمس للإعلان عن إطلاق الإصدار الجديد من هواتف «Galaxy A» «جلاكسي إيه»، إن تقدم مسيرة التحول الذكي في الجهات الحكومية والخاصة في الإمارات، جعل المستخدم أكثر حرصاً على اقتناء الهواتف الذكية بعد أن بات قادراً على إنجاز جميع معاملاته عبرها من دون الحاجة إلى الكمبيوتر الشخصي أو الأجهزة اللوحية.

ولفت صباغ، إلى أن الحصة السوقية لشركة «سامسونج» في الإمارات بلغت نحو 44% من إجمالي مبيعات الهواتف الذكية في الدولة حتى نهاية الربع الثالث من العام 2016 وفق بيانات GFK للأبحاث.

وأضاف أن إطلاق الإصدار الجديد من هواتف «جلاكسي إيه» يأتي في إطار حرص الشركة على تعظيم حصتها في مجال الهواتف المتوسطة السعر 1100 إلى 1800 درهم، والتي تناسب شريحة كبيرة من المستخدمين الذين يتطلعون إلى أجهزة تتضمن أحدث التقنيات بأسعار معقولة.

وقال صباغ، إن حصة «سامسونج» في فئة الهواتف متوسطة السعر تبلغ نحو 55% من سوق الإمارات، مقابل 16% لشركة منافسة جاءت في المرتبة الثانية على هذا الصعيد، وفق بيانات GFK للأبحاث. وأضاف صباغ، أن الطلب على هواتف «جلاكسي إيه» من سامسونج زاد بأكثر من 10% خلال العام 2016، متوقعاً أن تصل نسبة نمو الطلب على الإصدار الجديد من هذا النوع من الهواتف إلى نحو 20%، مقارنة بالإصدار السابق نتيجة إضافة العديد من التقنيات الجديدة للإصدار الحديث، فضلا عن التحسينات الكبيرة في جودة الكاميرا الأمامية والخلفية.

وخلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته الشركة في متجرها الجديد بمدينة دبي للإعلام في دبي أمس كشفت «سامسونج الخليج للإلكترونيات» عن سلسلة هواتفها الذكية الأحدث من هواتف «جلاكسي إيه»، وتتضمن هذه السلسلة ثلاثة نماذج هي «جلاكسي إيه» بحجم 5,7 بوصة، و«جلاكسي إيه بحجم 5,2 بوصة وهاتف جلاكسي إيه 3 بحجم 4,7 بوصة. وقال صباغ، إنه تم إدخال العديد من المزايا المبتكرة والتحسينات الجديدة على تصميم وشكل الهواتف الذكية في هذه السلسلة، إضافة إلى دمج بعض الخصائص المتواجدة في جهازي «جلاكسي إس 7»، و«جلاكسي إس 7 إيدج»، متوقعاً أن تسهم الإضافات والمزايا التي تم إدخالها على الأجهزة الجديدة في تحسين تجربة استخدام العملاء، ونمو المبيعات.

وتأتي الهواتف الذكية في سلسلة «جلاكسي إيه» بإطار معدني وشاشة عرض ثلاثية الأبعاد مع التصميم الجديد للكاميرا، وزر القائمة الرئيسي، كما يتمتع الجهاز بالمزيد من السلاسة بالأداء، فضلاً عن المزيد من الراحة في الملمس والاستخدام. وجاءت الكاميرات الأمامية والخلفية بالجهاز الجديد بدقة 16 ميجا بيكسل مع ميزة الضبط التلقائي للصور، وإمكانية التقاط الصور من الكاميرا الأمامية من خلال الضغط على الشاشة في أي مكان باستخدام زر الكاميرا المرن والمتغير، والقدرة على استخدام الشاشة كفلاش أمامي.

وتمنح هواتف سلسلة «جلاكسي إيه» المستخدمين مساحة ذاكرة أكبر، وسعة تخزينية أوسع مع بطاقة ذاكرة بسعة تصل إلى 256 جيجابايت كما تحتوي على بطارية ذات عمر أطول ومعدل شحن أسرع.

وقال صباغ، إن دولة الإمارات تشكل إحدى الأسواق الرئيسة لمنتجات «سامسونج» في المنطقة، لذلك تواصل الشركة توسيع شبكة فروعها في الدولة وافتتحت مؤخراً متجراً جديداً في مدينة دبي للإعلام، حيث يتيح المتجر الجديد للشركة فرصة تحسين الخدمات المقدمة للعملاء وتعزيز مستوى رضاهم بالمنتجات التي تقدمها، وذلك من خلال توفير أحدث الخدمات والحلول للمستهلكين في دولة الإمارات والمناطق المجاورة لمدينة دبي للإعلام خاصةً.

إعلان نتائج التحقيقات في أسباب الخلل التصنيعي بهواتف «نوت 7» قريباً

دبي (الاتحاد)a

تعلن شركة سامسونج نتائج التحقيقات التي أجرتها لمعرفة أسباب الخلل بهواتف «جلاكسي نوت 7»، الذي أدى إلى وقف إنتاجها واستدعائها في جميع أنحاء العالم قريباً. وأوضحت مصادر أن سامسونج العالمية عمدت إلى فتح تحقيق شامل لتحديد السبب الجذري وراء هذه المشاكل التي تعرض لها جهاز جلاكسي نوت 7، وأجرت اختبارات شملت جميع مراحل التصنيع، والاستخدام لتحديد الأسباب التي أدت إلى وجود خلل بهواتف جلاكسي نوت 7 لضمان عدم حدوث الخلل مرة أخرى. ولفتت إلى أن جميع الأجهزة التي تنتجها الشركة تمر بعمل اختبارات دقيقة وشاملة لضمان سلامتها.
 

اقرأ أيضا

"أدنوك للتكرير" ترسي عقد تصميم مصفاة جديدة في الرويس