الاتحاد

الاقتصادي

الهند تؤكد إجراء مناقشات بشأن أنابيب الغاز الإيراني وأميركا تبلغ دلهي قلقها


نيودلهي-(رويترز): قال وزير النفط الهندي ماني شانكار ان الهند وباكستان ستجريان محادثات لبناء خط انابيب يتكلف أربعة مليارات دولار لنقل الغاز الطبيعي الايراني الى جنوب آسيا· وقال للبرلمان دون إسهاب 'هناك مقترحات الان باجراء مناقشات ثنائية بين وزيري النفط في الهند وباكستان'· وتبحث الجارتان النوويتان بشكل مكثف منذ بداية عملية سلام حذرة في العام الماضي المشروع المقترح· وأضاف الوزير 'المناقشات بشأن المشروع في مرحلة اولية'· جاءت تصريحات ايار عقب تأكيد رئيس الوزراء الباكستاني شوكت عزيز بأن الهند وافقت دون شروط قبل عشرة أيام على المشاركة في المشروع· وكانت الحكومة الهندية فوضت آيار في التاسع من فبراير الماضي لاجراء محادثات مع ايران وتركمانستان وميانمار لاستيراد الغاز عبر الانابيب· وقال ايار للصحفيين ردا على سؤال بشأن تصريحات عزيز انه سيتم إجراء محادثات ثنائية على اساس هذا القرار· وأضاف 'ليس لدي المزيد لأقوله بشان الموضوع·' وقال ايار للبرلمان في وقت سابق من هذا الشهر ان الهند المتعطشة للطاقة ستفرض شروطا مشددة على ايران التي كانت تمتلك في نهاية عام 2003 ثاني اكبر احتياطي مؤكد للغاز في العالم بعد روسيا· على صعيد متصل، كشفت صحيفة هندية أمس ان الولايات المتحدة أعادت تذكير الهند بمخاوفها بشأن ايران بينما تستعد نيودلهي لمحادثات بشأن مشروع خط انابيب مقترح قيمته أربعة مليارات دولار لنقل الغاز الطبيعي الايراني الى جنوب اسيا· وأضافت صحيفة انديان اكسبرس ان ديفيد مالفورد سفير الولايات المتجة في نيودلهي أبلغ وزير البترول الهندي ماني شانكر ايار أن واشنطن تواجه صعوبات خطيرة مع ايران بسبب برنامجها النووي ولا يبدو أن هناك حلا وشيكا· وقالت الصحيفة: 'واشنطن أبلغت نيودلهي رسميا أن ادارة بوش ما زال لديها مخاوف قوية بشأن طهران ولا يمكنها ان تتوقع كيف سيكون شكل الاحداث'· وأضافت الصحيفة أن هذه هي المرة الاولى التي تبلغ فيها الولايات المتحدة الهند رسميا بتحفظاتها على خطة بناء خط الانابيب الذي سيمر في اراضي باكستان· ولم يصدر تعقيب فوري من السفارة الاميريكية أو الحكومة الهندية على تقرير الصحيفة· ويتهم الرئيس الاميركي جورج بوش ايران بالسعي الى تطوير أسلحة نووية ووصفها بأنها جزء من 'محور للشر'، وتصر طهران على أن برنامجها النووي مخصص فقط لتوليد الكهرباء· وقالت الصحيفة ان من المرجح ان تجدد وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس مخاوف واشنطن بشأن ايران في محادثات مع زعماء الهند وباكستان اثناء أول جولة لها في المنطقة الاسبوع المقبل· وتنتج الهند حوالي نصف حاجاتها من الغاز فيما تستورد 70 في المئة من حاجاتها من النفط الخام، وستجني باكستان التي تبدي اهتماما كبيرا بالمشروع ملايين الدولارات سنويا كرسوم عبور 'لخط انابيب السلام'·

اقرأ أيضا