الاتحاد

عربي ودولي

نيجروبونتي يطلب من المجتمع الدولي دعم أميركا في العراق


عنان يدين العنف الأعمى ويدعو إلى الحوار والمصالحة
نيويورك- وكالات الأنباء: طلب السفير الاميركي في العراق جون نيجروبونتي من المجتمع الدولي تقديم مساعدات لدعم عملية إحلال الاستقرار والديموقراطية في العراق بعد الانتخابات، فيما أدان الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان التفجيرات الاخيرة في البلاد التي استهدفت غالبيتها مساجد·
وأطلع نيجروبونتي، الذي كان قبل تعيينه سفيرا في العراق ممثلا لبلاده في الامم المتحدة، وعينه الرئيس الأميركي جورج بوش أول مدير لوكالة الاستخبارت القومية الأميركية الجديدة، كلا من عنان ومندوبي الدول الخمس الكبرى دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي مساء أمس الأول على آخر التطورات في العراق· وقال للصحافيين: 'للأسف يشهد العراق اعمال عنف يوميا، لكن لحسن الحظ وبفضل الانتخابات الجديدة والجهود الجارية لتشكيل حكومة جديدة وتجهيز وتحفيز القوات المسلحة العراقية، فإن الوضع سيتحسن مع مرور الوقت· أتعشم أن يحدث هذا'· ودعا الدول الاخرى الى المساهمة في جهود الولايات المتحدة لمساعدة العراق· واضاف: 'ان انضمام كل اعضاء الاسرة الدولية الينا والى التحالف سيساعد كثيرا من أجل توفير اي مساعدة ممكنة لحكومة وشعب العراق'· وتابع: 'اعتقد ان انتخابات 30 يناير الماضي كانت منعطفا حاسما وتوفر فرصة للمجتمع الدولي لاتخاذ موقف آخر وكي يلقي نظرة أخرى الى ما يستطيع ان يفعله لمساعدة العراق في هذه المرحلة الحرجة من تطوره السياسي· أعتقد بوضوح انه كلما تسنى الحصول على مزيد من المساعدات من بقية المجتمع الدولي، كان ذلك أفضل للعراق شعبا وحكومة'·
وهنأ نيجروبونتي الامم المتحدة على تدريب آلاف من موظفي الانتخابات العراقيين داخل وخارج البلاد· وقال عنان ان المنظمة الدولية ستساعد في الاعداد لدستور و'الامتداد السياسي' تجاه الجماعات التي لم تشارك في الانتخابات· وأعلن بيان أصدره مكتبه أنه يأسف لاستمرار اعمال التعصب والعنف ولاسيما تلك التي ترتكب في حق مدنيين أبرياء واماكن عبادة·
واضاف: 'الآن وقد نظم العراقيون انتخاباتهم بنجاح يدعو الامين العام العراقيين من كل الديانات والقوميات والتيارات السياسية الى العمل معا في روح الحوار والمصالحة الوطنية لبناء عراق مسالم وديموقراطي ومزدهر· وستستمر الأمم المتحدة في الوقوف الى جانب العراقيين لمساعدتهم على النجاح في هذه المرحلة الحساسة من تاريخهم'·

اقرأ أيضا

مصرع 16 من داعش وطالبان في 3 أقاليم بأفغانستان