صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

السيجار الكوبي يهزم الأزمة المالية العالمية

هافانا (أ ف ب) - لا خوف على السيجار الكوبي، فمجموعة “هابانوس إس آ”، التي تعنى بتسويق غالبية إنتاج الجزيرة من السيجار، سجلت خلال 2011 رقم أعمال بلغ 401 مليون دولار، بحسب ما أعلن خافيير تيرير، نائب رئيسها خلال افتتاح فعاليات مهرجان هافانا الرابع عشر في العاصمة الكوبية أمس الأول. ويعزز هذا الارتفاع الذي بلغ 9% مقارنة مع العام الماضي مرتبة الصدارة التي تحتلها شركة “هابانوس إس آ”، التي تمتلك 80% من سوق السيجار العالمي، بحسب تيرير خلال افتتاح هذا الملتقى الدولي لمحبي السيجار.
وأضاف نائب رئيس مجموعة “هابانوس إس آ” أن الأزمة في إسبانيا واليونان قد أثرت سلباً على المبيعات غير أن بلدان أخرى قد عوضت عن ذلك من قبيل ألمانيا وبنيلوكس وسويسرا وبريطانيا. وتوقع أن يكون العام 2012 “معقداً”. والأسواق الرئيسية لمنتجات هافانا هي إسبانيا وفرنسا والصين وألمانيا وسويسرا ولبنان وكوبا واليونان. وتضم أوروبا الغربية 53% من الأسواق في حين تشمل أميركا 15% من الأسواق، من دون أخذ الولايات المتحدة في الحسبان بسبب الحظر الأميركي الذي يحرم شركة “هابانوس إس آ” من أكبر سوق محلي للسيجار. أما منطقة آسيا المحيط الهادئ فتشكل 13% من الأسواق في حين تضم منطقة الشرق الأوسط 12% منها وإفريقيا 2%.