الاتحاد

الرياضي

أحمد ناصر الفردان: «جائزة الإبداع» حافز للإنجازات الرياضية

الجائزة

الجائزة

الشارقة (وام) - عبر أحمد ناصر الفردان أمين عام مجلس الشارقة الرياضي عن فخره واعتزازه بالمكانة التي وصلت إليها جائزة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي على المستويين المحلي والعربي.
وقال: هذه الجائزة وما تحقق لها في دوراتها الثلاث يؤكد أنها الأكبر والأشمل، من حيث قيمتها وتعدد فئاتها حتى أصبحت معلماً يسجل سنوياً كواحد من أهم الأحداث في الإمارات والعالم العربي، وهي أيضاً فكرة عبقرية تعبر عن رؤى ثاقبة وفكر متوقد لقيادة تؤمن بأهمية الرياضة ودورها الرائد في صياغة حضارات الشعوب.
وتقدم بخالص التهنئة إلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، على اختياره شخصية العام الرياضية المحلية وإلى الشيخ عيسى بن راشد آل خليفة شخصية العام الرياضية العربية، الذي أعطى الرياضة العربية الكثير، ويعتبر رمزا للقيادات العربية والخليجية التي أثرت الرياضة وأبدعت في مجالات إدارتها على مدى السنوات الماضية.
كما هنأ الفردان طارق سلطان بن خادم رئيس مجلس إدارة نادي الثقة للمعاقين، بمناسبة اختيار نادي الثقة للمعاقين للفوز بجائزة أفضل مؤسسة محلية لتميزه في تحقيق العديد من الإنجازات المختلفة خلال مسيرته الممتدة على مدى 24 عاماً، منها استضافة الأحداث الرياضية العالمية والتي من بينها ملتقى الشارقة الأول لرياضة المعاقين أبريل 2011 وتنظيم البطولة العالمية لألعاب ذوي الإعاقة الحركية والبتر، خلال شهر ديسمبر الماضي إضافة إلى تحقيق العديد من الإنجازات العالمية والإقليمية والعمل وفق استراتيجيات ممنهجة ومنتجة، ليس فقط في المجال الرياضي لرعاية المعاقين وإنما أيضا في المجال العلمي والاجتماعي وفوز محمد عبدالله القايد لاعب نادي الثقة للمعاقين بجائزة الإبداع الرياضي لفئة رياضي حقق نجاحات رياضية، في ظل تحديات إنسانية كبيرة نتيجة تحقيقه إنجازات عديدة في منافسات ألعاب القوى وفوزه بثلاث ميداليات ذهبية في بطولة العالم لألعاب القوى للمعاقين، التي استضافتها نيوزيلندا عام 2011 إذ فاز بالمركز الأول لمنافسات 100 و200 و400 متر عدواً بالكراسي المتحركة. وأشار إلى أن تحقيق نادي الثقة للمعاقين الفوز بهاتين الجائزتين يؤكد العمل الدؤوب والجاد والمتواصل الذي يقوم به أعضاء مجلس إدارة النادي والجهازان الفني والإداري، وفق أسس عمل منهجي أتى ثماره طيلة 24 عاماً قدم فيها النادي العديد من الأبطال الذين رفعوا اسم بلادهم عاليا في جميع الميادين والمنافسات العالمية والقارية والعربية.
كما وجه التهنئة إلى الشيخ سعود عبدالعزيز المعلا رئيس مجلس إدارة نادي الشطرنج على فوز اللاعب سالم عبدالرحمن صالح بهذه الجائزة، مما يؤكد الجهد الصادق والمتابعة المستمرة التي يبذلها رئيس نادي الشطرنج وأعضاء مجلس الإدارة والجهازان الفني والإداري، مما أدى لنشر هذه اللعبة وتعزيز مكانتها وبروز أبطال عديدين شاركوا باسم بلادنا العزيزة في مختلف البطولات العربية والقارية والدولية، حيث نال لاعب الشطرنج الأستاذ الدولي سالم عبدالرحمن صالح جائزة أفضل رياضي محلي بعد أن توج ببطولة آسيا ثلاث مرات متتالية، وحصوله على لقب أستاذ دولي في لعبة الشطرنج، وحصل بتفرد وتفوق واضح على 2513 نقطة فكان الإنجاز الأول للاعبي الشطرنج على مستوى الدولة.. كما حقق المركز الثالث على مستوى العالم في بطولة العالم تحت 20 سنة التي نظمها الاتحاد الدولي للشطرنج، وأقيمت في بولندا خلال أغسطس 2010 وصعد لبطولة العالم 2011، كل هذا تحقق لهذا البطل وهو لم يتجاوز عمره 18 عاما. وأعرب الفردان عن فخره بما تحقق لهؤلاء الرياضيين موجها الشكر والعرفان، إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، على ما يوليه لأبنائه الرياضيين من رعاية ودعم مستمر واهتمام وتوجيه دائمين، مما كان له الأثر البالغ في تحقيقهم لهذه الإنجازات وعلى دعمه للألعاب الفردية ورعايته للموهوبين.. كما توجه بكل الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة على ما يبديه من متابعة وتشجيع لأبنائنا الرياضيين. وأضاف: فرحة الجميع جاءت مضاعفة إذ يأتي هذا التكريم الذي نعتز به جميعاً كوسام على صدور جميع الرياضيين، تعزيزاً للرعاية الكريمة التي يلقاها الرياضيون والشباب الرياضي من قبل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، واهتمام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، بالرياضة والرياضيين ومتزامناً مع أفراحنا باليوم الوطني المجيد ومرور أربعين عاماً على انطلاق اتحاد بلادنا الفتية وإخوانه أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، مقروناً مع فرحتنا الغامرة بنجاح العملية الجراحية لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة. وأشاد بالجهد المضني والعطاء الجاد والأداء المتميز للقائمين على هذه الجائزة، وفي مقدمتهم رئيس الجائزة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي ودعمه لمسيرة الجائزة.. كما أشاد بالجهد الكبير لمطر الطاير رئيس مجلس الأمناء الذي يكرس الكثير من جهده ووقته للارتقاء بأساليب العمل والأداء الرياضي، والدكتور أحمد الشريف أمين عام الجائزة وبقية الإخوة أعضاء مجلس الأمناء واللجان الذين سخروا كل خبراتهم وقدراتهم لإنجاح هذه الجائزة في جميع دوراتها.

اقرأ أيضا

«العميد».. عودة «الفرح الأزرق» بـ«السيناريو المكرر»