الاتحاد

منوعات

الإنتربول تقبض على أبو طعام

أعلن وزير الثقافة المصري فاروق حسني أمس نجاح الشرطة الدولية (الإنتربول) في القبض على تاجر الآثار الشهير علي ''أبو طعام'' الذي كان يسرق ويهرب الآثار المصرية خلال الأعوام الماضية، وذلك أثناء تواجده في بلغاريا·
وصرح زاهي حواس أمين عام المجلس الأعلى للآثار بأن المتهم لبناني الجنسية وصاحب معرض للتحف الفنية القديمة ويعيش بمدينة جنيف في سويسرا· وهو من المتهمين في قضية سرقة الآثار الشهيرة للمصري طارق السويسي الذي تم القبض عليه عام 2003 في تهريب العشرات من قطع الآثار المصرية القديمة خارج البلاد·
وتمكن السويسي من تهريب 280 قطعة أثرية بمعاونة أبو طعام إلى خارج مصر عن طريق شحن بعض هذه القطع باسم إحدى شركات التصدير المعروفة باعتبارها أواني زجاجية· وأخفى البعض الآخر في شحنة حاويات للعب الأطفال وأجهزة كهربائية·
وأضاف حواس أن تحريك الرقابة الإدارية وتحقيقات النيابة العامة المصرية أثبتت، بالدليل القاطع من خلال التسجيلات التليفونية بين المتهمين والمسجلة بإذن النيابة العامة، أن علي أبو طعام كان يعاون طارق السويسي في تهريب الآثار المصرية خارج البلاد· وأنه من المعروف أن أبو طعام هو المتهم الثامن في هذه القضية· وحكمت محكمة الجنايات المصرية في أبريل 2004 بمعاقبة أبو طعام بالسجن المشدد لمدة 15 عاماً وتغريمة 50 ألف جنيه عما أسند إليه من تهم تهريب الآثار المصرية·
واستطاع المجلس الأعلى للآثار وبمعاونة النيابة العامة استعادة جميع الآثار المصرية التي تم تهريبها إلى سويسرا ولندن وعددها 1000 قطعة أثرية· وأبلغ مكتب التحقيقات الاتحادية الأميركي في نيويورك حواس بنشاط المتهم أبو طعام في سرقة الآثار وأنهم استطاعوا إعادة ثلاث لوحات أثرية مسروقة من مدينة أخميم بمحافظة سوهاج بصعيد مصر·
وكان حواس آنذاك في مكتب التحقيقات قبل عامين لاستلام إحدى لوحات أخميم الثلاث التي سرقت وهربت خارج البلاد· وأعرب حواس عن سعادته لنجاح ''الانتربول'' في القبض على المتهم وهو ما من شأنه أن يقضي نهائياً على عمليات تهريب الآثار حيث كان أبو طعام أحد كبار مهربي الآثار

اقرأ أيضا

إعلان الفائزين بجائزة بوكر الأدبية العريقة