الاتحاد

الرياضي

الوصل يودع بيريز إلى الدوري المكسيكي

بيريز (يمين) يتسلم درعاً تذكارية من سويدان النابودة

بيريز (يمين) يتسلم درعاً تذكارية من سويدان النابودة

أقام نادي الوصل حفل وداع للمهاجم البنمي بيريز الذي غادر الفريق منتقلاً إلى نادي سان لويس المكسيكي بعد أن أمضى أقل من نصف موسم على سبيل الإعارة في صفوف الفريق الأول لكرة القدم بنادي الوصل، وبلغت حصيلته ستة أهداف خلال مشاركاته في المسابقات المحلية والخليجية مع الفريق.

حضر الحفل المدرب واللاعبون وعدد من مسؤولي النادي بينهم سويدان النابودة المشرف على الفريق وفهد خميس عضو مجلس الإدارة المشرف على الفئات السنية وأشرف أحمد المدير التنفيذي للنادي وإسماعيل راشد مدير الفريق السابق وحميد يوسف المدير الحالي.

وتلقى بيريز هدايا ودروعاً تذكارية من أشرف أحمد والنابودة وإسماعيل راشد وحميد يوسف واللاعبين عصام درويش ووليد مراد وسامي ربيع.
وتحدث بيريز مقدماً الشكر لجميع أعضاء نادي الوصل وزملائه في الفريق والجهاز الفني والإداري مشيراً إلى أنه حاول جاهداً خلال الفترة التي قضاها على ساحة الكرة الإماراتية تقديم مستويات مقنعة، وحالفه التوفيق بعض الوقت وخانه في أوقات أخرى لكنه بشكل عام سعيد بالتجربة على قصرها وأنه اكتسب العديد من الأصدقاء في دبي، وسوف يبقى على اتصال بالفريق ويحرص دائماً على مشاهدة مبارياته ومتابعة نتائجه.. وأضاف أنه يقدم دعوة مفتوحة لكافة أعضاء الفريق ومسؤولي النادي لزيارته في المكسيك في أي وقت.

وقال المدرب البرازيلي جيماريش والذي تبنى تعاقد الوصل مع المهاجم البنمي قائلاً إن كرة القدم طبعها الدوران والاستدارة ونحن جميعاً ندور معها وهكذا استدار بيريز نحو موقع آخر مع الساحرة المستديرة ونحن من هنا نتمنى له حياة سعيدة ومغامرة ناجحة جديدة.

وقال سويدان النابودة: إننا نودع بيريز اليوم بروح الأسرة الواحدة وهو بالفعل يستحق التكريم على الفترة التي أمضاها معنا، وهذا هو واقع الحال في دنيا الاحتراف يوما هنا ويوما هناك وكل ما نتمناه أن يصادف اللاعب حظاً سعيداً في موقعه الجديد، وان يكون الفريق قد استفاد من خبراته فهو اسم كبير على صعيد المهاجمين.

وقال النابودة لقد تميز بيريز بالقدرة القتالية العالية وكان دائماً يعجبني إصراره وقوة عزيمته فهو لاعب لا يستسلم أبداً ويعطي جهده كاملاً منذ اللحظة الأولى التي تطأ قدماه فيها أرض الملعب وحتى اللحظة الأخيرة، وهي صفات من المهم توافرها في لاعب الكرة لكن النتائج للأسف لم تخدمه وربما لم يحالفه الكثير من التوفيق معنا، وهو ما لا يمنع من أنه لاعب كبير له اسمه وشهرته في أميركا الجنوبية مما حدا بأنديتها إلى المسارعة بطلبه وتقديم العروض الرامية إلى ضمه ووافقنا على أحدها ولم يكن ما حدث فسخاً للعقد ولكن موافقة على الانتقال.

وعما إذا كان البديل من الأسماء البرازيلية التي تتردد، نفى النابودة ذلك مشيراً إلى أن الأسماء المطروحة غير الأسماء التي يرددها البعض تماماً وأن الاتجاه يشير إلى أميركا الجنوبية باستثناء البرازيل، حيث لا ينصب التركيز على لاعبيها وربما يكون البديل من الأرجنتين مثلاً أو إحدى دول المنطقة وليس من الدوري الأوروبي الذي يصعب في الوقت الراهن العثور فيه على لاعبين من أصحاب المستويات العالية، يتعاقدون لمدة قصيرة لا تزيد على نصف موسم ولو حدث ذلك فإن تكلفة الصفقة سوف تكون عالية جداً.
وأكد أن النية تتجه إلى استعارة لاعب بديل وليس للتعاقد لمدة طويلة حتى لا نضع أنفسنا أمام التزام قد يأتي بنتيجة عكسية، على أن ينص العقد على إمكانية التعاقد فيما بعد إذا ما أثبت اللاعب كفاءته وقدرته على التأقلم مع الفريق وظروف الحياة هنا وهو أمر مهم قدر أهمية الموهبة والمهارات. وعن موسم الانتقالات والتعاقدات المحلية المحتملة قال هناك بعض المفاوضات مع عدد من اللاعبين المحليين، لكنها تواجه بصعوبات حتى الآن وليس هناك اتفاق نهائي.. وعن عدنان حسين لاعب فريق الإمارات قال إنه يرغب في الانتقال إلى صفوف الوصل لكن الصورة لم تتضح بعد.. وأشار إلى أنه في حالة التعاقد مع لاعبين محليين جدد فسوف يتعين علينا الاستغناء عن عدد يماثلهم من اللاعبين المسجلين حالياً بالقائمة، وإذا لم يحالفنا الحظ في تعاقدات جديدة فسوف نستغني فقط عن بعض لاعبي فريق الرديف من صغار السن على سبيل الإعارة حتى نمنحهم فرصة اللعب في أندية أخرى، طالما كانت فرصة اشتراكهم في الوصل ضعيفة ولا يلعبون مع الرديف أو الفريق الأول الأمر الذي يضر بمستواهم ويقف حائلاً دون تطورهم المأمول ويجعل منهم طاقة معطلة.

اقرأ أيضا

العين يقترب من ضم مزاوياني