صحيفة الاتحاد

الإمارات

ينتحل شخصية مندوب ويخطف ويحجز 7 فتيات

أحالت النيابة العامة إلى محكمة الجنايات في دبي شاباً عربياً عاطلاً عن العمل بتهمة خطف وحجز 7 فتيات بالحيلة في مطار دبي، منتحلاً صفة مندوب مكتب استقدام الأيدي العاملة الذي حضرن بواسطته إلى البلاد وبتهمة الاستيلاء على أموال منقولة وتزوير واستعمال محررات غير رسمية والاحتيال وخيانة الأمانة.

وجاء في أمر الإحالة أن المتهم انتحل صفة موظف وادعى للمجني عليهن أنه مندوب المكتب. وطلب منهن جوازات سفرهن بحجة التأكد من صحة بياناتهن ثم طلب منهن مرافقته وتوجه بهن إلى غرف مختلفة في أبنية بإمارة دبي واحتجزهن لحين عرضهن على أي من الأسر الراغبة في الحصول على خادمات.

وشهدت المجني عليها الأولى، خلال تحقيقات النيابة في الواقعة، بأنها حضرت إلى الدولة للعمل كخادمة عبر أحد المكاتب المعتمدة وكانت برفقتها المجني عليها الثانية والثالثة والرابعة والخامسة والسادسة والأخيرة وجميعهن من ذات الجنسية.

وأضافت أن شاباً عربياً استقبلهن بالمطار وادعى أنه مسؤول في المكتب واستولى على هواتفهن وجوازات سفرهن وحجزهن في شقق مختلفة لمدة تزيد عن 10 أيام حيث اعتاد إحضار الطعام والماء والاختفاء فوراً.

وجاء في تحقيقات النيابة أيضاً أن المتهم تواصل مع عدة نساء يعرض عليهن الخادمات. وبالفعل، وافقت بعضهن مقابل مبالغ مالية متفق عليها حسب سعر السوق. وحين حاول المخدومون إكمال إجراءات الإقامة، اكتشفوا أنهم وقعوا فريسة محتال وتم فتح بلاغ في القضية.

هذا وقد أحيل المتهم والدعوى الجزائية إلى محكمة الجنايات مع قائمة بأدلة الإثبات لمعاقبته طبقاً لمواد الاتهام وتوقيع أقصى العقوبة مع استمرار حبسه.