الاتحاد

عربي ودولي

مستوطنون يعتدون على شاب فلسطيني


غزة - وكالات الانباء: ذكرت مصادر إسرائيلية صباح أمس أنه تم اطلاق النار على موقعين عسكريين لقوات الاحتلال الإسرائيلي فى قطاع غزة احدهما على الحدود مع مصر جنوب القطاع· ولم تشر هذه المصادر إلى وقوع إصابات من جراء اطلاق النار·
وأصيب شاب فلسطيني أمس بجروح خطرة اثر الاعتداء عليه بوحشية من قبل مستوطنين إسرائيليين قرب بلدة بيت عوا جنوب غرب الخليل· وقالت مصادر فلسطينية إن مستوطنين إسرائيليين من مستوطنة 'متسبى لاخيش' غرب بلدة دورا انهالا على شاب يبلغ من العمر 18 عاما بأعقاب البنادق مما استدعى نقله إلى المستشفى· وأفادت المصادر بأن الشاب أصيب بجروح فى الرأس وكدمات بالغة فى أنحاء الجسم أثناء قيامه برعي قطيع من الماشية على أراضي العائلة القريبة من المستوطنة·
ومن جانب آخر نفت مصادر أمنية فلسطينية أن يكون الجانب الإسرائيلي قد أخبر الفلسطينيين بقراره السماح لحوالي 16 من المرحلين بالعودة إلى الضفة الغربية· وقالت المصادر إن السلطة الفلسطينية لا تعلم بالقرار إلا من خلال وسائل الإعلام والمصادر الإسرائيلية· وكانت إسرائيل قد طردت حوالي 56 فلسطينيا من الضفة الغربية إلى قطاع غزة وأوروبا في فترة الانتفاضة التي استمرت في السنوات الأربع الأخيرة· وقال سليم أبو صفية مدير المعابر الفلسطينية إن إسرائيل أخبرت الجانب الفلسطيني بموافقتها على السماح اليوم للفلسطينيين الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و35 عاما بالسفر من خلال معبر رفح بجنوب قطاع غزة على الحدود مع مصر·
وأكد على ضرورة أن يمنح الجانب الإسرائيلي مزيدا من التسهيلات للفلسطينيين مثل فتح معبر رفح طوال اليوم مثلما كان الوضع قبل الانتفاضة ووقف التحقيق مع الفلسطينيين عند مغادرتهم أو عودتهم إلى القطاع· ودعا أبو صفية الإسرائيليين إلى توفير المزيد من التسهيلات في المعابر الأخرى وإعادة فتح كل أقسام معبر كارني بالإضافة إلى السماح للمزيد من الفلسطينيين بالعمل في إسرائيل مثلما كانوا يعملون من قبل·
وذكرت مصادر أمنية فلسطينية امس أن إسرائيل قررت يوم الجمعة نقل سجين فلسطيني ينتمي إلى حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إلى الحجز الاداري لمدة ستة أشهر بعد أن أنهى فترة السجن الثلاث المحكوم بها عليه·
وقالت المصادر أن قوات الجيش الإسرائيلي قررت الإبقاء على السجين إبراهيم جابر وهو من مدينة جنين بالضفة الغربية في الحجز الاداري لمدة ستة أشهر·

اقرأ أيضا

إدانات ورفض عربي ودولي لاعتراف واشنطن بسيادة إسرائيل على الجولان