الاتحاد

الرياضي

مارادونا يغادر المستشفى


قال اطباء نجم كرة القدم الارجنتيني السابق دييجو مارادونا ان مارادونا غادر مستشفى في كولومبيا أمس الأول بعد خضوعه لجراحة لتصغير حجم المعدة لمساعدته على خفض وزنه· واعتزل مارادونا كرة القدم كلاعب محترف عام 1997 لكن وزنه زاد خلال السنوات الاخيرة وتغيرت هيئته كثيرا رغم انه امضى معظم اوقاته في كوبا للعلاج من ادمان الكوكايين· وقال فرانشيسكو هولجوين رئيس المستشفى الذي خضع فيه النجم الارجنتيني للجراحة في مدينة قرطاجنة الكولومبية 'غادر مارادونا المستشفى · انه يستيقظ مبكرا'· واضاف 'انه يشعر بامتنان ورضا كبير عن الطريقة التي سارت بها الامور وسيبقى في قرطاجنة بضعة ايام'· ويعد مارادونا البالغ من العمر 44 عاما من افضل لاعبي الكرة في التاريخ لكن النجم الشهير البالغ طوله 167 سنتيمترا دخل المستشفى ووزنه 121 كيلوجراما ويقول الاطباء ان وزنه يجب ان يصبح 75 كيلوجراما في غضون عشرة اشهر·
وتجرى عملية تصغير حجم المعدة (ربط المعدة) لحمل المريض على تناول كميات اقل من الطعام· وكان مارادونا الذي قاد الارجنتين للفوز بكأس العالم عام 1986 أمضى اكثر من اسبوع في وحدة العناية المركزة في مستشفى في بوينس ايرس في ابريل الماضي لاصابته بمتاعب في القلب والجهاز التنفسي· وأدخلته أسرته مصحة نفسية بعد تحسن حالته·
وفي سبتمبر عاد مارادونا الى كوبا حيث يعيش منذ عام 2000 للخضوع لمزيد من العلاج من ادمان المخدرات ولكن تحت نظام اكثر صرامة عن ذي قبل·

اقرأ أيضا

«فخر أبوظبي» يستعرض أمام «العنابي» بـ «رباعية»