الاتحاد

الاقتصادي

كاميرون يطالب بدور كامل في مناقشات العملة الموحدة

ديفيد كاميرون

ديفيد كاميرون

لندن (رويترز) - قال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون أمس إن بريطانيا لن تقبل بأقل من أن تناقش الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي جميعها سوق العملة الموحدة. وقال للقناة الرابعة لهيئة الإذاعة البريطانية بي.بي.سي “ما هو سبب وجودنا في الاتحاد الأوروبي؟ نحن موجودون فيه لأننا دولة متعاملة ونريد حرية دخول للسوق الموحدة وقولا مسموعا فيما يتعلق بقواعد السوق الموحدة”.
وأضاف “ما لا نقبله هو أن تجري مناقشة السوق الموحدة خارج إطار الاتحاد الأوروبي، وسنبذل كل ما في وسعنا لضمان عدم حدوث ذلك”.
وجاءت تصريحات كاميرون وسط مخاوف من أن تناقش مجموعات من داخل الاتحاد الأوروبي لا تشمل بريطانيا القواعد الجديدة التي تؤثر على السوق الموحدة في إطار محاولات للتخفيف من أزمة الديون في منطقة اليورو. وتركت بريطانيا معزولة في ديسمبر عندما رفض كاميرون التوقيع على اتفاقية جديدة للاتحاد الأوروبي لمعالجة الأزمة.
وأشاد رئيس الوزراء كذلك بالخفض الكبير في مكافآت المصرفيين وغيرهم من كبار الموظفين والتي كانت قد أثارت استياء عاما في وقت كان يجري فيه خفض الإنفاق الحكومي. وقال “هناك خفض كبير في مستويات المكافآت بالمقارنة بالأعوام الثلاثة أو الأربعة الماضية.. ونريد أن نرى استمرار هذا الاتجاه”.

اقرأ أيضا

استبيان لـ«المركزي»: تفاؤل البنوك بنمو التمويل الربع الأول من 2020